اصدار قرارات اقتصادية وخدمية تخص ذي قار واطلاق التعيينات لابنائها

اقتصادية 19/07/2018 123
اصدار قرارات اقتصادية وخدمية تخص ذي قار واطلاق التعيينات لابنائها
+ = -

اقتصادية؛ كلكامش برس- اصدر رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الخميس، عدة قرارات اقتصادية وخدمية لتحسين الأوضاع المعاشية والخدمات في محافظة ذي قار.

وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء، ان العبادي “التقى بشيوخ ووجهاء محافظة ذي قار والحكومة المحلية للاستماع لمطالب المحافظة بحضور اعضاء خلية الازمة الخدمية والامنية، حيث رحب بالوفد وقدم شكره لأهالي ذي قار لسلمية التظاهرات وهو دليل عالٍ على الحرص والمسؤولية”.

واكد العبادي، ان “الحكومة حريصة على حل مشاكلها وان مهمة خلية الازمة ستكون رفع وتذليل العقبات لتقديم الخدمات وفرص العمل”، مشيرا الى ان “الحكومة مع المطالب الحقة للمتظاهرين وأننا شكلنا خلية ازمة لتلبيتها، واتخذنا العديد من القرارات بخصوصها”.

واكد ان “لدينا مشاريع قصيرة المدى آنية لتحسين الكهرباء والماء والصحة والتعليم والبلديات”، مبينا “وهناك ايضا مشاريع متوسطة المدى تحتاج الى تعاقد وهناك مشاريع طويلة المدى واستراتيجية”، مشيرا الى ان “الحكومة تستمع لمطالب اهلنا وابنائنا وعشائرنا في ذي قار وتستجيب لها واذا كان هناك خطأ نتراجع عنه لان الجسم الحي هو من يقوم بردة فعل اما الجسم الميت فلا توجد ردة فعل له”.

وذكر “اننا سنستمع لكل صوت يريد تقديم الخدمات ويريد مصلحة البلد ولهذا علينا ان نتعاون معا وهناك 4 مفاصل اساسية نعمل عليها وهي الماء والكهرباء والصحة والمدارس فضلا عن الجوانب الاقتصادية”.

وأشار البيان الى ان العبادي “استمع لمطالب المحافظة ووجه بما يلي: اطلاق التعيينات لدرجات حركة الملاك في محافظة ذي قار وتكلف وزارة المالية بتوفير الغطاء المالي في القطاعات المختلفة والمثبتة في وزارة المالية”.

كما وجه العبادي بحسب البيان، بـ “دفع حصة المحافظة من البترودولار، وإعادة احتساب حصة محافظة ذي قار من الطاقة الكهربائية بموجب النسبة السكانية للمحافظة وتتولى وزارة الكهرباء العمل على تجهيز المحافظة بمحطات كهرباء متنقلة بأسرع وقت ممكن، فضلا عن تكليف وزارة المالية بتخصيص المبالغ اللازمة لإكمال جسر النصر (ناصرية-بغداد) وطريق الفجر – ال بدير وطريق سماوة – ناصرية الدولي (المقطع السادس) مع اعادة تأهيل جسر الناصرية الكونكريتي”.

ووجه بـ “العمل على اعادة الافواج الامنية الخاصة بمحافظة ذي قار وتكليف قيادة العمليات المشتركة بذلك لضمان حماية امن المواطنين والممتلكات العامة والخاصة، فضلا عن المباشرة الفورية بإكمال ماء الاصلاح وحل الاشكال القائم، وتقدم وزارة الصناعة والمعادن خطة تفصيلية لإعادة تأهيل وتشغيل المصانع المتوقفة لغرض معالجة نواقصها وحل اشكالات المدينة الصناعية في الناصرية بما يوفر آلاف الفرص من العمل المستدام”.

وتابع البيان، كما وجه رئيس الوزراء بـ “توفير التمويل اللازم لمشروع مجاري الشبكة في الناصرية والشطرة ومشروع ماء الناصرية رقم (1) /المرحلة الثانية وكذلك محطات المعالجة، واطلاق تمويل مناسب لدوائر الصحة لتأمين الادوية والمستلزمات الطبية الاساسية وايجاد حل سريع لإكمال المستشفى التركي ومستشفى الحوراء في الشطرة، وان يتولى محافظ ذي قار تسمية خلية الازمة خلال 24 ساعة للتواصل مع غرفة العمليات التابعة لخلية الازمة الخدمية والامنية التي يرأسها رئيس مجلس الوزراء والتواصل مع وجهاء المحافظة لإيصال الاحتياجات بشكل مستمر”.

ووجه رئيس الوزراء بـ “دراسة تأجيل تسديد قروض المزارعين لمدة سنتين بحسب خصوصية المشاريع التي تضررت نتيجة لظروف مناخية او ظروف ذات صلة بطبيعة النشاط او بإعفاء تلك القروض من الفوائد، وحسم الاشكالات القائمة حول مشروع الملعب الاولمبي في الناصرية، وضمان الحصة المائية من نهري دجلة والفرات، علاوة على تمويل المشاريع التي حققت نسب انجاز متقدمة لبناء المدارس”.

وتشهد بعض المدن والمحافظات في العراق، منذ عدة أيام تظاهرات احتجاجية تطالب بتحسين الخدمات العامة وتوفير المياه والكهرباء والقضاء على البطالة ومكافحة الفساد في دوائر الدولة.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة