إلى أين توجه ترامب بعد زيارته المفاجئة للعراق؟

سلايدر 27/12/2018 4381
+ = -

بعد زيارة مفاجئة إلى قاعدة “عين الأسد” غرب العاصمة العراقية بغداد، توجه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب رفقة زوجته ميلانيا ترامب، إلى قاعدة “رامشتاين” الجوية الأمريكية في ألمانيا.

وتعتبر قاعدة “رامشتاين” أهم معقل للقوة الجوية الأمريكية في ألمانيا وأكبر مقر للقوات الجوية الأمريكية في أوروبا.

هذا وأعلن سفير الولايات المتحدة لدى ألمانيا، ريتشارد جرينيل، في وقت سابق أنه بحلول عام 2020، ستقوم الولايات المتحدة بنشر وحدة إضافية من نحو 1500 عسكري في ألمانيا.

وتأتي زيارة ترامب إلى القاعدة الأمريكية الجوية في ألمانيا بعد زيارته للقوات الأمريكية في العراق، يوم أمس الأربعاء، بمناسبة عيد الميلاد، وهي أول زيارة له لمنطقة صراعات بعد عامين تقريبا من رئاسته، وعقب أيام من الإعلان عن سحب القوات الأمريكية من سوريا.

وقد استمرت زيارة ترامب للعراق نحو 3 ساعات ونصف الساعة، هنأ خلالها الجنود الأمريكيين هناك بعيد الميلاد، والتقط معهم صورا تذكارية، كما أكد أنه ليست لديه أي خطط لسحب قوات بلاده من العراق.

وأعلن ترامب أنه “يمكن استخدام العراق كقاعدة إذا أردنا أن نفعل شيئا في سوريا”، مدافعا عن قراره بسحب القوات الأمريكية من سوريا بعد هزيمة “داعش”، كما قال.

وقد أثارت زيارة الرئيس الأمريكي إلى قاعدة “عين الأسد” في محافظة الأنبار، وتصريحاته حول إمكانية استخدام العراق قاعدة لعمليات قواته في سوريا، جدلا واسعا لدى القوى السياسية العراقية، خاصة وأنه لم يلتق في أثنائها بأي من المسؤولين العراقيين.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة