توتر مسيحي – سني في العراق بسبب كريسمس

محلية 28/12/2018 856
توتر مسيحي – سني في العراق بسبب كريسمس
+ = -

محلية- كلكامش برس؛ استنكر رئيس البطركية الكلدانية في العراق والعالم، الكاردينال لويس رؤفائيل ساكو، إصدار مفتي الجمهورية العراقية مهدي الصميدعي فتوى تحرم الاحتفال بأعياد المسيحيين، مضيفاً: “من يتبنى كذا خطاب هو شخصية غير مكتملة”، وطالب بمقاضاته.

وقال ساكو في بيان صادر عن البطركية الكلدانية “المعروف عن رجل الدين من اي دين كان ان يدعو الى الاخوّة والتسامح والمحبة وليس الى الفرقة والفتنة. من يتبنى كذا خطاب هو شخصية غير مكتملة!”.

وتابع: “من المؤسف ان نسمع كذا ادبيات مستهلَكة بين حين وآخر”، مطالباً “الحكومة العراقية الموقرة بمتابعة كذا خطابات ومقاضاة مروّجيها خصوصاً عندما تصدر من منابر رسمية”.

ومضى بالقول: “هذه مفاهيم خاطئة وخبيثة وبعيدة عن المعرفة الصحيحة بالأديان. فشعوبنا اليوم بحاجة الى تعميق القواسم المشتركة بما يُسهم في تحقيق العيش المشترك وليس التخوين والتكفير والحثّ على الكراهية”.

وكان مفتي الجمهورية العراقية، مهدي الصميدعي قد قال في وقت سابق: “لا يجوز الاحتفال برأس السنة ولا التهنئة لها ولا المشاركة فيها، قال ابن القيم رحمه الله؛ من هنأ النصارى في أعيادهم كمن هنأهم في السجود لصلبانه”، وذلك تعليقاً على إعلان الحكومة العراقية يوم 25 كانون الأول من كل عام عطلة رسمية بمناسبة عيد ميلاد السيد المسيح، على عكس إقليم كردستان الذي اقرّها عطلة شاملة منذ سنوات عديدة.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة