صورة.. بعد جريمته “البشعة”.. الاعدام بميدان عام لمغتصب طفلة

دولية 01/01/2019 1992
صورة.. بعد جريمته “البشعة”.. الاعدام بميدان عام لمغتصب طفلة
+ = -

دولية- كلكامش برس؛ وسط زغاريد النساء وتهاليل الرجال؛ انتهت قضية طفلة البسابير “مي” (3 أعوام)، والتي تعرضت للاغتصاب والقتل في السودان؛ بتوقيع عقوبة الإعدام شنقا حتى الموت على المتهم، بحسب وسائل إعلام محلية.

وكان والد الضحية؛ أبلغ الشرطة بالعثور على طفلته مي داخل بئر وذلك في الأسبوع الأول من شهر رمضان 2016، وكانت المجني عليها قد جاءت برفقة والدتها لأداء واجب العزاء في جدها، وأرسل الجثمان لمعرفة أسباب الوفاة، لتقود التحريات لاحقًا للقبض على المتهم، الذي أقر بجريمته.

وأخذ المتهم الطفلة لمنزل مهجور ومظلم، حيث اغتصبها ثم قتلها وقام برميها في البئر، واشتبهت الشرطة به؛ لأنه كان مختفيًا لحظة فقدان الطفلة، وتظاهر لاحقًا بالبحث مع ذوي الطفلة عنها.

وفي التحقيقات، تبين أن المتهم اغتصب فتاة أخرى قاصرا (16 عاما)، حيث استغل حاجتها للمال وقام باغتصابها 5 أشهر متتالية.

وكانت الفتاة القاصر تعمل في مزرعة المتهم، حيث ظل يتصل بها عبر هاتف خالتها ويأمرها أن تحضر ليلًا إليه وهناك يقوم باغتصابها.

ولم تكتشف جريمته هذه إلا بعد وقوع جريمة اغتصاب وقتل الطفلة “مي”؛ وخرجت مسيرة للشارع بعد صدور حكم الإعدام حتى وزارة العدل؛ لتسليم مذكرة تنادي بتنفيذ الحكم في ميدان عام.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة