نائب يكشف حقيقية اجتماع الصدر ونصر الله وسليماني في بيروت

سلايدر 04/02/2019 1419
+ = -

سياسية كلكامش برس؛ رد النائب عن تحالف سائرون المنضوي في تحالف الاصلاح والاعمار علاء الربيعي على انباء اجتماع ثلاثي دام لخمس ساعات بين زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وقائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني وامين حزب الله حسن نصرالله في بيروت .
وذكر الربيعي في تصريح صحفي ” لا يوجد اي اجتماع في بيروت مؤكدا ان الصدر شدد على ان يكون القرار بشأن تشكيل الحكومة عراقيا ورفض التدخلات الخارجية وترك الخيار لرئيس الوزراء عادل عبد المهدي لاستكمال الكابينة ، مبينا ان تحالف الاصلاح تنازل عن استحقاقه الوزاري ورفض التدخل الخارجي “.
يذكر ان مصادر مطلعة كشفت في وقت سابق عن اجتماع الصدر مع قائد فيلق القدس قاسم سليماني في بيروت وبحثا لعدة ساعات ازمة استكمال الكابينة الوزارية .
وغاب الصدر عن المشهد الإعلامي والسياسي خلال الفترة الماضية، حيث كانت آخر تغريداته على حسابه في تويتر بتاريخ (21 كانون الاول من العام الماضي) وتضمنت دعاءً دينياً، فيما لم يُسجل ظهوراً إعلامياً أخيراً.
المصدر المُطلع كشف أيضاً أن “الصدر التقى قبيل عودته الى النجف بزعيم فيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني، في اجتماع وُصف بالطويل ودام خمس ساعات”
وبشان أبرز ما دار في الإجتماع، اكتفى المصدر بالقول إن “قضية وزارة الداخلية حُسمت بشكل نهائي، بما يُرضي الصدر، فيما تم الإتفاق على قضايا اخرى ستُكشف خلال الأيام المُقبلة”
وواجه ملف اكمال تشكيل الكابينة الوزارية لرئيس الوزراء عبدالمهدي، عقبات عديدة خلال الفترة الماضية، وفيما يبدو أن اتفاقاً تم لتمرير مرشحي وزارتي التربية والعدل، فإن ملف وزارتي الداخلية والدفاع استمر مُعلقاً، وتترقب الأوساط السياسية حلاً قريباً حمله الصدر في طائرة العودة.

 

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة