ما حقيقة مقر “السهر والخمر” التابع لاحدى القوات الرسمية؟

محلية 23/02/2019 1145
+ = -

محلية- كلكامش برس؛ أوضحت مديرية امن الحشد الشعبي؛ اليوم السبت؛ حقيقة ما تم تناقله في وسائل الاعلام عن اغلاق مكتب تابع للحشد تم اتخاذه مكتبا “للسهر والخمر”.

‎وقالت المديرية في بيان لها؛ إن “قوة من امن الحشد بالتعاون مع باقي الأجهزة الأمنية ووفقا لتوجيهات قضائية داهمت مقر ينتحل صفة الحشد الشعبي في الجادرية؛ ضمن حملة إغلاق المقرات الوهمية”؛ مشيرة الى ان “المقر كان يتواجد فيه عدد من منتحلي الصفة وليس عناصر من فصائل او تشكيلات الحشد”.

‎ونفت ان “يكون المقر تم اتخاذه مكتبا للسهر وشرب الخمر والصفقات المشبوهة؛ بل كان مقرا غير رسميا وغير مرخصا فقط”؛ لافتة الى انه “تم عرض من ألقي القبض عليهم على القضاء”.

‎وأعربت المديرية عن “استغرابها الشديد من حجم التلفيق والاساءة التي وصلت اليها بعض وسائل الإعلام رغم ادعاء المهنية والمصداقية”؛ مبينة ان “نشر مثل هكذا اخبار يضر بسمعة وسائل الإعلام قبل ان تسيء للحشد الشعبي الذي يقوم منذ ايام بحملة وطنية لإغلاق كافة المقرات الوهمية والتي تنتحل صفة الحشد الشعبي”.

‎وتابعت “أنها تحتفظ بحقها في مقاضاة مختلف وسائل الإعلام التي تتناول انباء كاذبة وملفقة عن الحشد الشعبي”؛ داعيا جميع وسائل الإعلام الى التحلي بأدنى معايير المهنية والمسؤولية في تداول الاخبار والمعلومات.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة