سائقو العائلات يُنقذون العراقيين!

منوعات 25/02/2019 551
سائقو العائلات يُنقذون العراقيين!
+ = -

منوعة-كلكامش برس؛ يعتمد رحومي على تسع عائلات في عمله الذي يقضي فيه جلّ وقته. هو “سائق العائلات”، ويتولى إيصال طلباتها وقضاء بعض أعمالها وحاجاتها، وقد وضعت هذه العائلات كامل ثقتها فيه. يدعى عبد الرحيم عفتان (46 عاماً). لكنّ أحداً لا يعرفه بهذا الاسم بين سائقي سيارات الأجرة، ورفاق مهنته التي أمضى فيها أكثر من عشرين عاماً، ولا في منطقة سكنه في حي علاوي الحلة وسط بغداد.
يُعرف برحومي، وتراه منشغلاً في الردّ على هاتفه واستقبال طلبات الزبائن معظم الوقت.
على الرغم من التعب، يقول رحومي: إنه “يشعر بسعادة في عمله”، والسبب هو “ثقة الناس به. أنا مؤتمن على أسرار وعلى أشخاص. وكلما كنت حريصاً على هذه الأمانة شعرت بسعادة أكبر”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة