فائزون بـ”الأوسكار” يتعرضون لأسوأ موقف في تاريخ الحفل

منوعات 26/02/2019 216
فائزون بـ”الأوسكار” يتعرضون لأسوأ موقف في تاريخ الحفل
+ = -

منوعة-كلكامش برس؛ أثار الفائزون بجائزة “أفضل مكياج وتصفيف شعر” في حفل توزيع جوائز الأوسكار الـ91، استغراب المتابعين على المواقع الاجتماعية بسبب كلمتهم أمام الحضور.

وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، إن نشطاء على موقعي تويتر وفيسبوك الاجتماعيين سخروا من “الكلمة الفوضوية”، التي قدمها الفائزون الثلاثة، غريغ كانوم وكاتي بيسكو وباتريكا ديهاني.
وبعد صعودهم إلى المنصة وتوجيه الشكر إلى متابعيهم والمتعاونين معهم، بدأ الثلاثي يتلعثم في إخراج الكلمات.
وبالرغم من أنهم حضّروا أنفسهم وأعدّوا نصا محررا مسبقا على ورقة، إلا أنهم لم يتفقوا على “من سيقول ماذا”.
ووقع الفائزون الثلاثة في لخبطة كبيرة، الأمر الذي جعل الفرقة الموسيقية تعزف معزوفة، إلى حين تدارك الموقف. وأنهت المجموعة كلمتها بسرعة ثم غادرت المنصة.
وقال منتقدون، إن الثلاثة فازوا بجائزة الأوسكار لأسوأ خطاب، مشيرين إلى أنه من الضروري الاستعداد لحدث كبير مثل هذا.
وذكر أحدهم على حسابه في تويتر “أعتقد أن هذا أسوأ خطاب في تاريخ حفل الأوسكار”.
وشبه آخر الثلاثي بالطلاب، الذين يقفون أمام زملائهم لتقديم عرض ما، فيفقدون التركيز وينسون كل شيء.
وقالت إحدى المعلقات “موقف ممل في الحفل الواحد والتسعين للأوسكار”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة