ماجدة التميمي ترد على مصرف الرشيد وتتوعد بكشف فضائحه

سلايدر 28/02/2019 308
ماجدة التميمي ترد على مصرف الرشيد وتتوعد بكشف فضائحه
+ = -

محلية- كلكامش برس؛ صرحت عضو اللجنة المالية النيابية، ماجدة التميمي، اليوم الخميس، ان {زياد طارق كاظم} الموظف في مصرف الرشيد قد كشف مخالفات مالية خطيرة بالمليارات وساهم بكشف الفساد ووثقه في تحقيقات إدارية أغفلها المصرف الذي سعى الى التغطية عليه”.
وقالت التميمي في بيان “انها قد رصدت مخالفات مصرف الرشيد ومؤسسات اخرى عديدة بالمئات وهي جاهزة لارسالها الى هيئة النزاهة والادعاء العام ومجلس الفساد الاعلى لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم وستعلن عنها خلال مؤتمر صحفي قريبا جداً”.
واستغربت التميمي “من تصرف مدير عام مصرف الرشيد الذي كافئ الموظف الذي كشف الفساد بنقله من محل عمله على الرغم من خبرته الواسعة في ما يقوم به من أعمال، وعاقب المتورطين بالتجاوز على أموال الدولة بتمكينهم من البقاء في مواقعهم التي سهلت لهم التجاوز على أموال الدولة، ان هذا التصرف سيوصل رسالة خاطئة للموظفين النزيهين بأعتبار أن كل من سيقوم بكشف ملفات فساد سيتم معاقبته وأبعاده”.
واشارت “الى انها ستقوم بعرض عدد كبير جدا من الملفات التي تتضمن المخالفات المالية والإدارية التي تورط بها مصرف الرشيد ومؤسسات اخرى في مؤتمر صحفي عن قريب تتضمن هدر اموال الدولة وفساد بالمليارات بالوثائق الدامغة”.
وكان مصرف الرشيد، أتهم أمس الأربعاء عضو اللجنة المالية النيابية، ماجدة التميمي، بتهديد ادارته”.
وقال المدير العام وكالة، رشاد خضير وحيد، وفقا للوثيقة، انه “بتاريخ 21 شباط 2019، تم اصدار امر اداری بنقل عدد من الموظفين من احد اقسام الادارة العامة الى اقسام وفروع المصرف الاخرى حسب ما تقتضيه حاجة العمل ومن مبدأ تدوير الموظفين حسب توجيهات الوزارة وهيكلة الأقسام”.
واضاف: “الا اننا فوجئنا بأتصال هاتفي من النائب ماجدة التميمي الساعة العاشرة من ليلة الأحد وبصيغة الأمر بالغاء امر الموظف زياد طارق كاظم، ملاحظ تحديدا واعادته الى قسمه السابق وقمنا بدورنا بشرح الوضع بكل شفافية واعلامها بأن هذا من الأمور الادارية البحتة الا انها اتجهت بالتهديد والوعيد مدعية بأن لها ملفات فساد عن المصرف وستقوم بأبرازها امام الاعلام كما معروف عني على حد قولها ويعتبر موقفك تحدي لشخصنا لعدم امتثالك لأوامرنا وسوف تقوم باستدعائنا الى اللجنة المالية في مجلس النواب بأعتبارها احد اعضاءها حسب ادعائها”.
واردف وحيد: “كان ردنا حاسم بعدم ممانعتنا من اظهار تلك الملفات لوثوقنا كل الثقة بأنفسنا وتاريخنا المهني المشرف طيلة مدة خدمتنا في المصرف مما حز بأنفسنا أن تلك الاتهامات تأتي الينا ونحن حققنا ارباح مالية لمؤسستنا بلغت 170% عن السنة الماضية وكذلك تم استرجاع مبالغ طائلة للمصرف كانت بأعداد المفقودة منذ سنين مضت خارج العراق وقد كرمنا من قبل دولة رئيس الوزراء بالشكر والتقدير”.
وأكمل: “ومن هنا أضع هذه الحالة امام انظاركم للعلم وان جميع هذه التهديدات لم تثنينا عن محاربة الفساد في هذه المؤسسة العريقة”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة