حمودي يحذر من هجمة خبيثة لتفتيت الاسرة ويدعو لاتخاذ هذا الاجراء

سياسة 03/03/2019 166
+ = -

سياسية-كلكامش برس؛ حذر رئيس المجلس الاعلى الاسلامي همام حمودي، اليوم الأحد، من هجمة خبيثة لتفتييت العائلة العراقية بالمخدرات والمواقع الاباحية، ومحاولة زعزعة استقراره بمشاريع انفصالية ودعوات طائفية، واغراقه بالازمات والبطالة والعنف، مرجعا ذلك الى كون العراق نقطة ارتكاز المنطقة ومفتاح حل مشاكلها.
وقال حمودي خلال كلمته في اجتماع الشورى الموسعة لمحافظة واسط، وفي بيان أصدره مكتبه الإعلامي، إن “حالة استياء الشارع العراقي من أداء الاحزاب، وضعف ثقته بهم وبالدولة”، داعيا الى “اعادة بناء الثقة من خلال توجيه التنافس بين الاحزاب نحو خدمة المواطن والمجتمع بدلا من التنافس على المناصب والمصالح الشخصية”.
واكد “حرص المجلس على مراعاة المدد الزمنية للبرنامج الحكومي في انجاز المشاريع وتقديم الخدمة”، منوها في الوقت نفسه الى “اهمية الضغط الشعبي لانهاء التواجد العسكري الاجنبي، بما يحفظ السيادة الوطنية ويمنع اي تدخلات بشؤونه”.

هذا وكانت المرجعية الدينية العليا قد حذرت في خطبة الجمعة الماضية، من ظاهرة التعاطي والاتجار بالمخدرات التي انشرت بشكل واسع في العراق، مبينة انه لا يوجد اهتمام كاف من الجهات المعنية لمعالجة هذه الظاهرة.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة