الطائرة الماليزية.. رواية جديدة للإختفاء والعثور على حطام

سلايدر 04/03/2019 185
+ = -

دولية- كلكامش برس؛ قال خبير في شؤون الطيران، إنه تمكن من تحديد موقع حطام الطائرة الماليزية التي اختفت قبل أعوام وتحولت إلى أحد أكبار ألغاز الملاحة الجوية.

وبحسب ما نقلت صحيفة “ميرور”، فإن الخبير دانييل بوير، يقول إن احتمال العثور على الطائرة الماليزية التي قامت بالرحلة MH370 يصل إلى 99 في المئة.

وكانت الرحلة رقم “MH370” التابعة للخطوط الجوية الماليزية في طريقها من كوالالمبور إلى بكين، عندما اختفت عن أجهزة الرادار، في الثامن من مارس آذار عام 2014.
وذكر الخبير أنه عثر على الحطام في كمبوديا من خلال اللجوء إلى صور الأقمار الصناعية، وأرسل بعثة صوب البلد الآسيوي لأجل إكمال مهمة البحث.

وأوضح بوير أن الرصد الذي جرى بصور الأقمار أظهر تشابها كبيرا بين موقع التحطم وطائرة “بوينغ 777″، سواء تعلق الأمر باللون أو بالأجزاء الأخرى للمركبة الجوية.

وأورد أن آخر طائرة تحطمت في كمبوديا كانت في 2007، لكن الصور الملتقطة بالأقمار الصناعية سنة 2008 لا تظهر أي شيء غريب في الغابة، وهو ما يعني أن الحطام الذي تم رصده مؤخرا يعود لحادثة في وقت لاحق.

وفي وقت سابق، كشف خبراء عن موقع جديد على اليابسة، من المحتمل أن تكون الطائرة الماليزية المفقودة قد سقطت فيه، ولم تجري أية عمليات بحث فيه حتى الآن، لتنسف هذه النظرية جميع التوجهات السابقة التي اعتقدت أنها سقطت بالمحيط الهندي.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة