كشف “صفقة” بين تحالفي الصدر والعامري لتمرير حقيبة الداخلية

سلايدر 09/03/2019 520
كشف “صفقة” بين تحالفي الصدر والعامري لتمرير حقيبة الداخلية
+ = -

سياسية-كلكامش برس؛ كشف النائب السابق والقيادي في ائتلاف “دولة القانون”، جاسم البياتي، عن صفقة بين تحالفي “سائرون” بقيادة مقتدى الصدر، و”الفتح” بقيادة هادي العامري، لتمرير مرشح حقيبة الداخلية، التي تعدّ محل الخلاف بينهما، بينما أكد أنّ الأول سيحصل على منصبين كبيرين مقابل تصويته على مرشح الثاني للحقيبة.
وقال البياتي، في تصريح صحافي، إنّ “تحالف سائرون اشترط على منظمة بدر (الممثلة لتحالف الفتح) حصوله على منصبي الأمين العام لمجلس الوزراء ومحافظ البنك المركزي، مقابل دعم مرشح الفتح لوزارة الداخلية”، مبينا أنّ “مرشح الفتح فالح الفيّاض تم استبعاده من الحقيبة، وسيتم تقديم مرشح غيره”.
وأشار إلى أنّ “أي اتفاق مماثل بين سائرون والفتح، سيخلق أزمة في الوضع السياسي، حيث ستعتبره أغلب الكتل المتبقية استهدافا لها، ما يجعل الحكومة في حرج شديد”.
وأكد أنّ “التحالفين لم يتوصلا، حتى الآن، إلى اتفاق رسمي ونهائي بشأن حسم الوزارات المتبقية، لا سيّما الداخلية والدفاع، كما أنّ الأزمة بين الأحزاب الكردية بشأن منصب وزير العدل المخصص للكرد، ما زالت مستمرة”.
ويستغل تحالفا “سائرون” و”الفتح”، ضعف رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، الذي لا يملك كتلة برلمانية تدعمه وتمرّر ما يريد تمريره من مرشحين لحكومته، الأمر الذي يجبره على القبول بتوافقات الكتل القوية برلمانياً.
في هذه الأثناء، تطرّق العامري إلى إمكانية سقوط حكومة عبد المهدي، وقال، خلال كلمة له اليوم، بمناسبة “يوم الشهيد”، إنّ “هناك من ينتظر سقوط عبد المهدي ليصله الدور”، مضيفا “من يعتقد أنّ الدور سيصله فهو واهم، لأنّ مركبنا واحد وعلينا أن ننجح”.
وحذّر من “الذهاب إلى المجهول”، داعيا إلى “الاتفاق على برامج وسقوف زمنية لتطبيق القوانين المهمة”.

هذا وكان محمد شياع السوداني قد ذكر في تغريدة له على تويتر، ان “جلسة الاثنين أو الخميس المقبلين سوف تشهد عرض الأسماء النهائية لمرشحي الوزارات الشاغرة”.
وأضاف، ان “التفاهمات شبه منتهية ووصلت لوضع اللمسات الأخيرة حسب ما وصلنا”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة