اعلاميون يتذمرون اثر استهدافهم من قبل الحلبوسي

سياسة 12/03/2019 501
+ = -

سياسية- كلكامش برس؛ اعرب عدد من مراسلي ومصوري القنوات التلفزيونية ومندوبي الوكالات الاخبارية في مجلس النواب؛ عن تذمرهم من اجراءات تضيق عليهم وتعرقل عملهم داخل المجلس.

وعبر الاعلاميون؛ لوكالة كلكامش برس؛ عن استيائهم الشديد من غلق السلالم الرئيسية في المجلس بوجوههم ومنعهم من الصعود عليها رغم انها في باحة المجلس وليس في مكان حساس او قريب من مكتب رئيس البرلمان محمد الحلبوسي.

وأوضحوا؛ “في باحة المجلس سلمين رئيسيين واسعين يتسع كل سلم لأكثر من مئة شخص وأحدهما يؤدي الى المركز الصحفي ومنذ اول دورة للبرلمان نحن نستخدمها الا ان الفصل التشريعي الجديد للبرلمان تفاجئنا بوضع حرس عليها يمنع الاعلاميون من صعودها واجبارهم على سلك طريق بدهاليز البرلمان للوصول الى درج داخلي بذريعة عدم مضايقة السادة النواب عند صعودهم بهذه السلالم”.

واشار الاعلاميون الى ان “هذه الاجراءات رافقتها اوامر صارمة بعدم التواجد في باحة المجلس او استخدام حمامات معينة”؛ مبينين “عند الاستفسار عن هذه الاجراءات غير المبررة والتي تخلق فجوة بين شريحة الاعلاميين ومجلس النواب كما موجودة الان الفجوة بين عامة الناس والرأي العام وبين البرلمان يكون الجواب انها اوامر الرئيس محمد الحلبوسي”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة