بعد تدهور علاقات واشنطن وانقرة.. التحالف الدولي يعلق على مشاركة تركيا بعملياته

سلايدر 14/08/2018 146
بعد تدهور علاقات واشنطن وانقرة.. التحالف الدولي يعلق على مشاركة تركيا بعملياته
+ = -

دولية؛ كلكامش برس- أعلن ممثل التحالف ضد داعش الجنرال البريطاني فيليكس غيدلي، اليوم الثلاثاء، أن تفاقم العلاقات بين الولايات المتحدة وتركيا لا يؤثر على مشاركتها في العملية ضد داعش.

وقال غيدي في مؤتمر صحفي عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من بغداد، “لا توجد أي مشاكل مع تركيا، إنها لا تزال مشارك مهم في التحالف، على المستوى العملياتي والتكتيكي، لا يوجد أي تغيير”.

وتدهورت العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة العضوين في حلف شمال الأطلسي بدرجة كبيرة بسبب محاكمة القس الأمريكي آندرو برانسون الذي أمضى 21 شهرا في سجن في تركيا حتى وضعه قيد الإقامة الجبرية الشهر الماضي في خطوة رفضتها واشنطن باعتبارها غير كافية.

وفرضت واشنطن عقوبات على وزير العدل عبد الحميد غول ووزير الداخلية سليمان صويلو بسبب احتجاز القس آندرو برونسون. وقالت الناطقة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز إن الوزيرين: “لعبا دورا رئيسيا في اعتقال القس في 2016 ثم احتجازه”.

وكان سعر صرف الليرة التركية أمام الدولار الأمريكي تدهور بشكل كبير بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عزمه تشديد العقوبات الاقتصادية وفرض رسوم إضافية ضد أنقرة.

وكان أردوغان قال في خطاب، السبت الماضي، موجها حديثه للولايات المتحدة الأمريكية “من الخطأ محاولة تأديب تركيا عن طريق التهديد”، متسائلا: “أتستبدلون حليفكم الاستراتيجي بقس؟”.

وقال ترامب قال في تغريدة عبر “تويتر” الجمعة الماضية: “سمحت للتو بمضاعفة التعريفة الجمركية على الصلب والألمنيوم فيما يتعلق بتركيا، بينما تنزلق عملتهم الليرة التركية سريعا نحو الانخفاض مقابل دولارنا القوي جدا”، متابعا: “الارتفاع في واردات الألومنيوم سيكون بنسبة 20 في المئة، والحديد بنسبة 50 في المئة”.

وأضاف ترامب “العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة ليست جيدة في هذا الوقت”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة