الموت رجما لعقوبة الجنس بين المثليين

منوعات 28/03/2019 158
الموت رجما لعقوبة الجنس بين المثليين
+ = -

منوعة- كلكامش برس؛ قررت سلطنة بروناي أن ممارسة الجنس بين المثليين والزنا ستكون عقوبتهما الموت رجما.

أما عقوبة السارق فستكون قطع يده.

وكانت بروناي تحظر المثلية الجنسية ولكنها الآن ستصبح جريمة كبرى تصل عقوبتها إلى الموت، بيد أن ذلك القانون سيطبق على المسلمين فقط.

وكانت بروناي أعلنت عن هذه القوانين عام 2013 ولكنها أخرت موعد العمل بها بسبب نقاشات حول تفاصيل الأحكام وبسبب معارضة جماعات حقوقية.

وقال متحدث باسم وزارة الأوقاف إنه يتوقع أن يعلن حاكم البلاد السلطان حسن البلقية في الثالث من أبريل/نيسان عن موعد تطبيق هذه القوانين.

وهذه الإجراءات قد لا تكون غريبة على بروناي التي تحظر بيع المشروبات الكحولية وتعاقب عليها بالسجن أو الغرامة، بالإضافة إلى نهجها مسارا دينيا أكثر محافظة من جارتيها المسلمتين إندونيسيا وماليزيا.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة