مجلس مكافحة الفساد يتابع التحقيقات بعبارة الموصل وتوجيه يخص هذه الرسوم

كل الأخبار 28/03/2019 286
+ = -

محلية- كلكامش برس؛ تابع مجلس مكافحة الفساد خلال جلسته اليوم الخميس برئاسة رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي؛ ما آلت إليه التحقيقات في حادث عبارة الموصل التي غرقت الأسبوع الماضي وخلفت العشرات من الضحايا؛ فيما وجه رئيس الوزراء بـ “ضرورة النظر بالرسوم المستحصلة من المواطنين مقابل الخدمات المقدمة لهم”.

وذكر بيان لمكتب رئيس الوزراء؛ ان “المجلس الاعلى لمكافحة الفساد عقد جلسته الثامنة برئاسة رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي وأعضاء المجلس؛ واستهلت الجلسة بقراءة سورة الفاتحة على روح رئيس هيأة النزاهة القاضي المرحوم عزت توفيق جعفر، واشاد رئيس مجلس الوزراء بدوره الكبير وتفانيه في أداء واجباته، اذ كان مثالا للمسؤول التنفيذي الكفوء ذي الخبرة والمهنية والحيادية”.

وأضاف ان “المجلس تابع آخر ما وصلت إليه نتائج التحقيقات في عدد من القضايا وشدد على ضرورة الإسراع بإنجازها؛ ونظر المجلس بمجمل القضايا المدرجة على جدول اعماله، حيث استعرض الاجراءات الاخيرة في محافظة نينوى وما رافقها من إقالة المحافظ وتكليف خلية ازمة بتصريف شؤون المحافظة منعا لحصول اي فراغ امني او خدمي يضر بأهلنا في الموصل؛ وتابع بعناية بالغة ما آلت إليه التحقيقات في حادث العبّارة الذي ذهب ضحيته العشرات من أبناء شعبنا العزيز”.

واستمع المجلس؛ حسب البيان؛ الى “دراسة تفصيلية معدّة من قبل مجلس القضاء الأعلى حول آفة المخدرات وما ينبغي اتخاذه من إجراءات بهذا الصدد؛ كما أستمع إلى تقرير مشترك معد من قبل ديوان الرقابة المالية ومكتب مفتش عام وزارة الداخلية حول المنافذ الحدودية والإجراءات الكفيلة بالحد من ظاهرتي التهرب الكمركي والتهريب وترصين عملها”.

ووجه رئيس مجلس الوزراء بـ “ضرورة النظر بالرسوم المستحصلة من المواطنين مقابل الخدمات المقدمة لهم وتحقيق العدالة بها وعدم إثقال كاهل الفقراء، خصوصا وان البعض بدأ يتخذ هذا الموضوع بابا من أبواب الفساد”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة