قتل واحد من أخطر ولاة داعش العسكريين في العراق

كل الأخبار 29/03/2019 475
+ = -

أمنية- كلكامش برس؛ واحد من أخطر القياديين في داعش الإرهابي إضافة الى أربعة عناصر آخرين من التنظيم في العملية العسكرية الاخيرة التي نفذتها في ناحية المعتصم جنوب غرب مدينة سامراء المقدسة.
وبيّن مصدر في الحشد ان “قوات سرايا السلام قتلت أخطر والٍ عسكري لداعش الاٍرهابي وهو المسؤول عن تجنيد الأطفال وتهيئة الانتحاريين والعديد من العمليات الإرهابية والخط الناقل فيما بين ما يسمى ولايتي صلاح الدين وشمال بغداد المدعو محمد انتخاب مع عدد من معاونيه”.
وأضاف ان “من أبرز العمليات التي قام بها المجرم هي الهجوم على محطة الجالسية الذي أحبطه مقاتلو السرايا في العام الماضي وكذلك الهجوم على منزل عضو مجلس محافظة صلاح الدين (إسماعيل الهلوب) بواسطة إثنين من الأطفال الانتحاريين فضلا عن استهداف الجيش العراقي عدة مرات آخرها قبل شهر اضافة إلى القيام بعدد من العمليات الإرهابية السابقة في ناحية الإسحاقي وقتل وتهديد العوائل في ناحية المعتصم والصعيوية وإرعابهم”.
ولفت المصدر الى، ان “استخبارات اللواء الثالث لسرايا السلام راقبت تحركات المجرم (محمد انتخاب) ومضافته مراقبة دقيقة ومن ثم بدأ تنفيذ العملية من قبل قوات السرايا بالعبور إليه بالزوارق ثم سيراً على الأقدام مجتازة بذلك منطقة صعبة جغرافياً ثم الإشتباك المباشر مع مجموعته الإرهابية وقد أسفر ذلك عن قتله مع أخطر عناصر مجموعته الإرهابية البالغ عددهم أربعة عناصر ومصادرة زورق وعدد من الأسلحة والذخيرة”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة