بعد عام من استشهاده.. التوجه لإصدار شهادة وفاة لـ “اسطورة” الاستخبارات العراقية

سلايدر 15/08/2018 198
بعد عام من استشهاده.. التوجه لإصدار شهادة وفاة لـ “اسطورة” الاستخبارات العراقية
+ = -

محلية؛ كلكامش برس- أفادت عائلة الشهيد النقيب حارث السوداني، الذي استشهد على يد عصابات داعش الإرهابية خلال اختراقه لصفوفها وكشفه من قبل الإرهابيين، بان مسؤول حكومي تكفل بمتابعة موضوع اصدار شهادة وفاة للشهيد.

وذكرت صحيفة “النيويورك تايمز” الامريكية، بان “عائلة الشهيد النقيب حارث السوداني، اكدت قيام مسؤول من الحكومة بزيارة منزلهم والتكفل بمتابعة موضوع اصدار شهادة وفاة والحصول على حقوق ايتام المرحوم وارملته”.

يشار الى ان، الصحيفة الامريكية سبق ان نشرت الاحد الماضي، تقريرا يروي قصة ضابط الاستخبارات حارث السوداني الذي تمكن من التسلل داخل صفوف عصابات داعش، وقام بإحباط عشرات الهجمات.

ونقل التقرير عن مسؤولين استخباراتيين في العراق قولهم، إن السوداني “ربما كان أعظم رجل استخبارات في العراق، وبين البعض في العالم الذين تمكنوا من خرق الصفوف العليا لداعش”.

وفي أوائل كانون الثاني 2017 استدعى داعش السوداني بمهمة إلى مزرعة بعيدا عن الطارمية، خلافا للعادة، ورفض النقيب وقف المهمة على الرغم من عجز زملائه “الصقور” عن مراقبة تحركاته في هذه المنطقة، ومنذ وصوله إلى المزرعة، لف الغموض مصير النقيب، حيث لم تتمكن القوات الخاصة، أثناء عملية إنقاذ أجريت بعد ثلاثة أيام، من العثور على أي آثار له.

وختمت الصحيفة تقريرها (السابق) بالقول إنه يعتقد أن “السوداني نقل إلى مدينة القائم عند الحدود السورية، حيث تعرف شقيقه مناف عليه في إحدى التسجيلات الدعائية المنشورة من قبل داعش في شهر آب”، مشيرة إلى ان “السوداني أصبح أسطورة حقيقية بين رجال الاستخبارات العراقيين، لكن عائلته لا تستطيع الحصول على تعويضات من الحكومة لعدم العثور على جثته”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة