الرئيس صالح: التحديات خطيرة ولا مفر من الازمات  

سياسية 31/03/2019 276
الرئيس صالح: التحديات خطيرة ولا مفر من الازمات  
+ = -

سياسية- كلكامش برس؛ قال رئيس الجمهورية برهم صالح؛ اليوم الاحد؛ “يجب الإقرار بان التحديات خطيرة ومتعددة لن ينبغي ادراك ان فرص مواجهة التحديات ومخاطرها مازالت قائمة”.

وذكر صالح خلال كلمة بالجلسة الافتتاحية لأعمال القمة العربية اليوم؛ انه “وسط هذه التحولات علينا ان نتشاور ونتحاور وبلداننا في اشد الحاجة الى الحوار الصريح بين قادتها وبحاجة الى السعي معا من اجل تعزيز قيم التفاهم والعمل المشترك ضمن اهداف التطوير والتنمية وستكون السعادة اكبر لشعوبنا اذا رجعنا لهم ونحن متفقون على خارطة طريق تتضمن اتفاقات وتفاهمات على منهج مشترك لمعالجة تحدياتنا الكثيرة واذا ما نجحنا في ذلك فعلا فهذا يعني بلوغنا قاعدة حقيقية لتفاهم المسؤول”.

وأضاف؛ “يجب الإقرار بان التحديات خطيرة ومتعددة لن ينبغي ادراك ان فرص مواجهة التحديات ومخاطرها مازالت قائمة ولا زال ممكنا العمل بمسؤولية عالية لاجتياز الازمات وهي أزمات مشتركة لا يمكن المفر منها ولا ينبغي لاي بلد من بلداننا التفكير بانه في منأى عنها او عن اثار هزاتها الارتدادية”.

وأشار الى ان “العراق خرج لتوه من حرب ضد الإرهاب وقد ضحينا بالغالي والنفيس في مواجهة الإرهاب ودحره”.

وبين ان “الانتصار العسكري المتحقق من الخلافة المزعومة تطور مهم وانجاز كبير وكان انتصاراً عراقياً بامتياز”، مستدركاً “هذا الانتصار العسكري يجب ان يستكمل بعمل دؤوب لاستئصال الفكر المنحرف وتجفيف منابع تمويل الإرهاب واعادة اعمار المدن المحررة وعودة النازحين الى بلادهم، من هذا المسعى يأتي العمل المشترك والتعاون الإقليمي والدولي لمنع ظهور الإرهاب مجدداً ولاجتثاث تمويله وفكره”.

ولفت رئيس الجمهورية الى ان “العراق يمثل منطلقاً لمثل هذا العمل ومثل هذه المنظومة المطلوبة”، مبينا ان “تواصلنا وزيارتنا المتبادلة لدول المنطقة تؤكد اننا لسنا بعيدين كثيرا عن ادارك متنامي حول ضرورة التعامل بجدية وبتنسيق مع التحديات القائمة والقائمة”.

وتابع ان “العمل على التكامل الاقتصادي العربي وبناء نظام قائم على الاستفادة من الصناعات وتطوير قطاعات الزراعة والارتقاء بالعمالات المتطورة وسيكون في مقدمة صيغ التعبير عن ادراك أهمية العمل على إيجاد الحلول”.

 

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة