التحالف الدولي: تعاون أمريكا وتركيا ضد داعش قد يتوقف

كل الأخبار 15/08/2018 153
التحالف الدولي: تعاون أمريكا وتركيا ضد داعش قد يتوقف
+ = -

دولية؛ كلكامش برس- أكد مسؤولون عسكريون امريكيون، ان الخلاف المتصاعد بين تركيا والولايات والمتحدة قد تؤثر سلبا على التعاون الاستخباراتي والعسكري بين البلدين مما قد يؤثر على محاربة داعش.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز الامريكية، نقلا عن مسؤولي مكافحة إرهاب أمريكيون وأوروبيون، إن التوترات المتصاعدة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترمب والرئيس التركي رجب طيب أردوغان يمكن أن تعرض تبادل المعلومات والتعاون في إنفاذ القانون بين البلدين للخطر في الوقت الذي تقاتلان فيه داعش في سوريا.

وقال نائب قائد قوات التحالف لمحاربة داعش فيليكس غيدني، إن التنسيق المشترك مع تركيا قد يبدأ قريبا جدا، ولكن ومع فرض أمريكا عقوبات اقتصادية على تركيا وتصاعد التوتر بين البلدين، يتوقع الخبراء أن التعاون بين الطرفين في محاربة داعش قد يتوقف في أي لحظة”.

وأكد مسؤول استخباراتي أمريكي رفيع، أن “تركيا قد تحجب معلومات مهمة عن مقاتلي داعش، إضافة لوقف التعاون الاستخباراتي لاجتثاث المتطرفين بسوريا، ردا على العقوبات الأمريكية”.

وقال سيث جونز، الذي يترأس مشروع التهديدات العابرة للحدود الوطنية بمركز الدراسات الدولية والاستراتيجية في واشنطن، إن “تركيا قدمت المساعدة لهيئة تحرير الشام، وهي مجموعة جهادية تطورت عن جبهة النصرة، التي بدورها تمثل فرعا لتنظيم القاعدة شمالي سوريا”.

واضاف، إن “تركيا تستخدم تلك الجماعات المسلحة لمحاربة المقاتلين الكرد في سوريا، وأُرسل بعض الدعم التركي على الأقل إلى المقاتلين في إدلب، التي تعد واحدة من معاقل المعارضة السورية”.

واوضح، ان “أحد مباعث القلق الرئيسية هي أن تركيا في حين اتخذت بعض الخطوات لاجتثاث خلايا مقاتلي داعش، فإن حكومة أردوغان دعمت بعض المجموعات الجهادية الأخرى”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة