روسيا تحذر من مشروع أمريكي “لتدمير العراق”

سلايدر 08/04/2019 1362
روسيا تحذر من مشروع أمريكي “لتدمير العراق”
+ = -

سياسية- كلكامش برس؛ أكد السفير الروسي لدى بغداد، ماكسيم ماكسيموف، حصول بلاده على معلومات بوجود مشروع امريكي جديد “لتدمير العراق”.

وقال ماكسيموف لموقع صحيفة نيزافيسيمايا غازيتا الالكتروني , ان “اجهزة المخابرات الامريكية لم تكن لتتوقع ان ينتصر العراقيون على تنظيم داعش خلال 3 سنوات فقط في الوقت الذي كان مخطط له ان يستمر 30 سنة على الاقل”.

واضاف السفير الروسي ان “مشروع عش الدبابير الذي اطلقه جهاز المخابرات الامريكي سي اي ايه عام 2014 لم يحقق النتائج المرجوة منه وهم بصدد اطلاق عملية جديدة اسمها الرمزي (الربيع الأسود)”.

وتابع الدبلوماسي الروسي ان “الفكرة الرئيسية من تصنيف الحرس الثوري الايراني على أنه منظمة إرهابية , ليست موجهة ضد الايرانيين , بل لابقاء العراق ساحة حرب رئيسية في منطقة الشرق الاوسط , ومنع الدولة هناك من الوقوف على قدميها بعد 15 عاما من الاقتتال الداخلي ومواجهة الارهاب” .

واشار الى ان “جهاز ال سي اي ايه سيحاول خلخة الاوضاع الامنية عبر استهداف المصالح الامريكية في العراق بواسطة خلايا نائمة والصاق التهم بالحرس الثوري الايراني او جماعات عراقية موالية له الامر الذي سيوجه ضربة لمساعي العراق وتهدئة الاوضاع بين الدول العربية وايران”.

ونقلت وكالة رويترز عن ثلاثة مسؤولين أميركيين قولهم إنه من المتوقع أن تصنف الولايات المتحدة الحرس الثوري الإيراني على أنه منظمة إرهابية، وهي أول مرة تصنف فيها واشنطن رسميا جيش دولة أخرى على أنه جماعة إرهابية.

وأضاف المسؤولون أنه من المتوقع أن تعلن وزارة الخارجية الأميركية هذا القرار اليوم الاثنين.

ويحذر منتقدون من أن هذا القرار قد يجعل حكومات غير صديقة في الخارج تتخذ إجراءات مماثلة ضد مسؤولي القوات المسلحة والمخابرات الأميركية.

ودافع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو عن هذا التغيير في السياسة الأميركية بوصفه جزءا من موقف إدارة الرئيس دونالد ترامب المتشدد تجاه إيران.

وسيأتي هذا القرار قبل حلول ذكرى مرور عام على قرار ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي الدولي مع طهران وإعادة فرض عقوبات أصابت الاقتصاد الإيراني بالشلل.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
الأكثر مشاهدة