تصعيد دولي.. برلمان البحرين يطالب بمحاسبة الأصوات “العراقية المسيئة”

سياسة 28/04/2019 482
+ = -

سياسية- كلكامش برس؛ أكدت فوزية بنت عبد الله زينل، رئيسة مجلس النواب لمملكة البحرين رفض واستنكار المجلس النيابي لـ”التدخل السافر في الشأن الداخلي للمملكة”.

ودعت زينل، في بيان إلى “محاسبة الأصوات العراقية المسيئة لعلاقات مملكة البحرين مع جمهورية العراق الشقيقة، وضرورة قيام السلطات العراقية بعدم السماح لقيام البعض بتعكير صفو العلاقات المشتركة، وإثارة الفتنة، وتهديد الأمن والسلم”.

وبحسب بيان النواب البحريني أن “البيان المسيء الصادر من مقتدى الصدر، والذي يعد إساءة مرفوضة لمملكة البحرين وقيادتها، ويمثل خرقا واضحا للمواثيق ومبادئ القانون الدولي، وتصرفا غير مسئولا”.

وتابعت رئيسة المجلس “أن أي إساءة ضد مملكة البحرين وقيادتها وشعبها، أمر غير مقبول ومرفوض تماما، مهما كانت مكانة ورمزية الشخص الصادرة عنه البيانات والتصريحات المسيئة”.

وشددت زينل على “متانة العلاقات التاريخية الوطيدة، بين مملكة البحرين وجمهورية العراق الشقيقة، والشعب العراقي الشقيق، التي لا يمكن المساس بها، أو القبول بالإضرار بها عبر بيانات مسيئة ومعادية، وغير مسئولة من أي جهة عراقية كانت، والتي تهدف للإخلال بالأمن والاستقرار في مملكة البحرين والمنطقة، والإساءة للعلاقات المشتركة”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة