تأسيس 421 معملاً جديداً في الإقليم

اقتصادية 05/05/2019 217
تأسيس 421 معملاً جديداً في الإقليم
+ = -

إقتصادية- كلكامش برس؛ تكشف إحصائية عن أنه تم خلال السنوات الأربع الأخيرة تأسيس 421 معملاً جديداً في اقليم كردستان برأسمال بلغ ملياراً و505 ملايين دولار، وأغلبها معامل بلاستيك ومواد غذائية.

حيث تذكر إحصائية للمديرية العامة للتخطيط والمتابعة في وزارة التجارة والصناعة في الإقليم، أنه تم خلال السنوات الأربع الأخيرة تأسيس 421 معملاً جديداً برأسمال بلغ ملياراً و505 ملايين دولار، وأكثر هذه المعامل، 310 معامل، كان في أربيل، بينما تأسس 89 معملاً في محافظتي السليمانية وحلبجة و22 معملاً في محافظة دهوك.

وتشمل الإحصائية المعامل التي حصلت على إجازات من مديرية التنمية الصناعية في المحافظات وهيئة الاستثمار والغرف التجارية.

وتشير الإحصائية إلى أن عدد هذه المعامل هو أقل بنسبة 45% من المعامل التي تأسست في أربع سنوات سابقة لهذه السنوات الأربع، لكن هناك اختلافاً كبيراً في اتجاهات المعامل وفي أحجام رؤوس أموالها، حيث تم خلال أربع سنوات سبقن الأزمة المالية تأسيس 941 معملاً برأسمال قدره مليار و44 مليون دولار، بينما رأسمال المعامل التي تأسست في السنوات الأربع الأخيرة بلغ ملياراً و505 ملايين دولار، والسبب هو تأسيس ثلاثة معامل سمنت.

ويقول المدير الفني المشرف على المعامل في المديرية العامة للتنمية الصناعية في وزارة التجارة والصناعة، المهندس مصطفى زبير: “رغم الأزمة المالية في السنوات الأربع الماضية، تأسس عدد من المعامل بأجهزة جيدة وتكنولوجيا متقدمة ورؤوس أموال كبيرة”.

صنفت وزارة الصناعة والتجارة المعامل إلى عشرة أصناف، هي: الصناعات الإنشائية، الصناعات الغذائية، الغزل والنسيج، الصناعات الفلزية، الكيمياوية، البلاستيكية، السليلوزية، معامل أجهزة وعُدد، الموبيليات والخدمات.

وتشير بيانات الوزارة إلى أن المعامل التي تأسست في السنوات الأربع الأخيرة، كانت 74 معمل صناعات بلاستيكية، 66 معمل صناعات غذائية، 60 معمل صناعات إنشائية، 57 معمل صناعات فلزية، 50 معمل موبيليات، 44 معمل صناعات كيمياوية، 39 معمل خدمات، 29 معمل صناعات سليلوزية، ثلاثة معامل أجهزة وعدد، ومعملي غزل ونسيج.

ويقول المهندس مصطفى زبير: “كان الإقبال في السابق على معامل الصناعات الفلزية، لكن في السنوات الأربع الأخيرة تغير اتجاه الطلب في السوق ليغير من توجهات ونتاجات المعامل، كما أن الصناعات الغذائية انتقلت من الدرجة الخامسة من حيث الإقبال عليها إلى الدرجة الثانية، كنوع من الاستجابة للطلب في الأسواق”.

وتشير إحصائية للمديرية العامة للتخطيط والمتابعة في وزارة التجارة والصناعة بإقليم كردستان إلى أن هناك 4105 معامل في إقليم كوردستان، أغلبها في محافظة أربيل، لكن محافظة السليمانية تأتي في المرتبة الأولى من حيث حجم رؤوس الأموال المستثمرة في تأسيس المعامل بنسبة 67.5% من مجموع رؤوس أموال المعامل.

ويقول مدير التنمية الصناعية في السليمانية، محمد جبار: “بسبب وفرة المواد الخام للصناعات الإنشائية في محافظة السليمانية، توجد غالبية معامل الصناعات الإنشائية في هذه المحافظة، فهناك ستة معامل سمنت في الإقليم، خمسة منها في السليمانية”.

ويشير جبار إلى محاولات كثيرة بذلت في السابق لتغيير اتجاه معامل السليمانية من إنشائية إلى غذائية، لكن أصحاب رؤوس الأموال، وبسبب كثرة مشاريع البناء قبل الأزمة المالية أصروا على إنشاء معامل صناعات إنشائية.

ويضيف: “بدأ التحرك حالياً باتجاه زيادة عدد معامل الصناعات الغذائية في السليمانية، كما أن معامل إعادة التصنيع والصناعات الكيمياوية والبلاستيكية بدأت تزيد أعدادها، لكن مازال هناك إقبال على معامل الصناعات الإنشائية”.

ولجمع البيانات حول القطاع الصناعي في الفترة 2009-2013 قام قسم المنشآت الصناعية في هيئة الإحصاء بإقليم كوردستان بعملية مسح للمعامل الصغيرة والمتوسطة والكبيرة، لكن المسح لم يكتمل في حينه، وفي أواخر العام الماضي قام القسم لنفس الغرض بزيارة 911 معملاً وتبين له أن 213 منها لا يعمل بسبب مشاكل في التسويق.

ويقول رئيس هيئة الإحصاء في إقليم كردستان، سيروان محمد: “تبين لنا من خلال هذا المسح الأولي أن نسبة 76.6% من المعامل التي قمنا بزيارتها تعمل، ما يشير إلى إعادة تفعيل قسم من المعامل بفضل الطلب على منتجاتها”.

ويظهر من البيانات أنه من بين 698 معملاً شغالاً، تحسن إنتاج 540 معملاً، وكان عدد العاملين فيها في المستوى المطلوب، وأن عدد العمال في 119 معملاً كان أكثر من 30 عاملاً في المعمل الواحد، وعدد العمال في 421 معملاً كان أكثر من عشرة عمال.

وبيّن رئيس هيئة الإحصاء في إقليم كوردستان أنه “خلال الفترة 2013-2018 تم تأسيس 269 معملاً كبيراً ومتوسطاً في إقليم كردستان، وتم بفضل ذلك توفير فرص عمل لـ10515 شخصاً”.

تأتي معامل الصناعات البلاستيكية في المستوى الثالث عددياً، بعد الإنشائية والفلزية، على مستوى إقليم كوردستان، وكان أكبر عدد من المعامل التي تأسست في السنوات الأربع الأخيرة معامل صناعات بلاستيكية، أغلبها في محافظة أربيل، 429 معملاً من أصل 581 معمل صناعات بلاستيكية”.

ويقول مدير معمل دانيال لإعادة تصنيع قناني الماء البلاستيكية، آزاد حمد: “نقوم يومياً بطحن ما بين ثمانية وعشرة أطنان من قناني المياه والمشروبات الغازية”، ويضيف: “لم يتحول جمع القناني الفارغة للحفاظ على نظافة البيئة إلى ثقافة، ولكننا تحدثنا إلى رئاسة بلدية أربيل عن نظام لشراء االقناني المستعملة من المواطنين”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة