الزراعة تقر الخطة الصيفية وعودة محاصيل انقطعت منذ سنوات

سلايدر 23/05/2019 214
+ = -

محلية- كلكامش برس؛ اقـــرت وزارة الـــزراعـــة خــطــة المــوســم الـصـيـفـي وبمساحة تعادل ثلاث مرات مقابل نظيرتها للعام المـاضـي، وتـجـاوزت المليوني دونــم، كما سمحت للفلاحين ضمنها بزراعة جميع المحاصيل المحلية التي منعتها في الاعوام السابقة نتيجة شح المياه.
وقـال الناطق الاعلامي لـلـوزارة حميد النايف في تـصـريـح صحفي ان “اللجنة المـشـتـركـة بـين وزارتـــي الــزراعــة والمـــوارد المـائـيـة، وافقت على توفير مياه الـري السيحي للمساحة المقرة والبالغة مليونين و106 آلاف و272 دونما خـــلال المــوســم الـصـيـفـي والــــذي ســيــبــدأ خــلال الاسابيع القليلة المقبلة”.
وبين ان “وفرة المياه وارتفاع الخزين الستراتيجي للبلاد الـى مـا يزيد عـن الــ 53 مليار متر مكعب، اسهما وبشكل كبير في تمرير الخطة الصيفية بكامل تفاصيلها، اضافة الـى السماح للفلاحين بــزراعــة جـمـيـع المــســاحــات المــتــوفــرة لـديـهـم، في خطوة اكد انها تهدف الى زيادة الانتاج المحلي من المحاصيل وصولا الى الاكتفاء الذاتي منها”.
ولفت النايف الى ان “خطة الموسم الصيفي المقبل، سمحت للفلاحين بزراعة جميع انواع المحاصيل الـتـي كـانـت قـد مـنـعـتـهـا خــلال الاعـــوام الـسـابـقـة بـسـبـب شـح المـيـاه وانـخـفـاض مـسـتـوى الـخـزيـن الستراتيجي للبلاد منها دون العشرة مليارات مـتـر مـكـعـب خــلال صـيـف الــعــام المــاضــي، منها مـحـصـول الـشـلـب الـسـتـراتـيـجـي والـتـي كـانـت قد سمحت العام الماضي بزراعة خمسة الاف دونم فقط منه في البلاد”.
وذكــر ان “المـحـاصـيـل الـتـي وافــقــت الـــوزارة على زراعتها للخطة الصيفية، تتضمن: الذرة الصفراء والبيضاء والسمسم والدخن والقطن اضافة الى الماش وزهرة عباد الشمس، مشيرا الى ان المساحة التي ستتم زراعتها بمحصول الشلب بلغت 43 ألـفـا و328 دونــمــا، مـنـوهـا بــان المـحـافـظـات التي سـتـزرع المـحـصـول تـصـدرتـهـا الـنـجـف الاشــرف، تليها محافظة الـديـوانـيـة، اضـافـة الـى محافظتي ميسان وديـالـى اللتين ستزرعان المحصول بعد انقطاع دام اعواما طويلة”.
وشدد الناطق الاعلامي لـلـزراعـة بــأن وزارتـــه ألـزمـت الـفـلاحـين بـضـرورة الالتزام والتقيد بزراعة المساحات المروية وتحميل المتجاوزين المسؤولية القانونية جراء ذلك، واصفا الخطة الزراعية الصيفية المقرة من قبل الوزارة لهذا العام، بالمبكرة والطموحة، مبديا استعداد وزارته لتوفير جميع انواع المستلزمات الزراعية التي من شأنها دعـم الفلاحين وزيــادة الانـتـاج المحلي من كافة المحاصيل”.

شاركنا الخبر
الأكثر مشاهدة