الإعلام الرقمي يحذر من خطورة فيديوهات “عميقة التزييف”

منوعات 14/06/2019 135
الإعلام الرقمي يحذر من خطورة فيديوهات “عميقة التزييف”
+ = -

حذر #مركز_الاعلام_الرقمي من انتشار مقاطع الفيديو التي تُسمى بـ “ التزييف العميق – deepfakes” في موقعي الفيسبوك والانستغرام، حيث يتم انشاء هكذا نوع من الفيديوهات بتقينات رقمية حديثة وتزييف المواقف والشخصيات بدرجة تكون مشابة للشخصية الحقيقية بنسبة كبيرة جدا.

واوضح المركز ان عدم حذف الفيديو المزيف، الذي انتشر في الفيسبوك الشهر الماضي والذي اظهر رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي وهي تتكلم باسلوب غريب كأنها في حالة سكر، احدث ردود فعل كبيرة وناقدة، وقد بررت الشركة عدم حذف الفيديو بانه لم ينتهك معايير النشر التي تعتمدها، على الرغم من انتقاد السيدة بيلوسي للفيسبوك بسبب عدم حذف الفيديو والذي “ تدرك الشركة انه مزيف“ على حد تعبير بيلوسي .

واضاف المركز : ان رفض الفيسبوك حذف الفيديو المزيف لرئيسة مجلس النواب دفع مصممان بريطانيان (بيل بوسترز و دانييل هاو) لانشاء فيديو مفبرك لمؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج وهو يصرح باشياء لم يتحدث بها سابقا علي الاطلاق، وقاما بنشره على الانستغرام، ولكن الشركة لم تحذفه ايضا وقالت انها لاتخطط لازالته .

واكد فريق مركز الاعلام الرقمي ان السماح لهذه الفيديوهات بالتواجد في منصتين مهمتين مثل الفيسبوك والانستغرام سيدفع الاخرين للقيام بالامر نفسه فيما يتعلق بفيديوهات اخرى مزيفة يتم تركيبها بهذه التقنية لاغراض سياسية او شخصية او من اجل دوافع تتعلق بالابتزاز والمساومة وغيرها .

وبين المركز ان لجنة الاستخبارات في مجلس النواب الامريكي، عقدت أمس “ الخميس “ جلسة استماع لمناقشة هذه النوع من الفيديوهات ومايتعلق بالذكاء الاصطناعي مع الخبراء من اجل تقييم خطرها على الامن القومي والانتخابات الامريكية .

وتقنية “التزييف العميق” هي تقنية تسمح بانشاء مقاطع فيديو مدمجة بالصوت بتكنولوجيا عالية يجعل من الصعب جدا تمييزها عن الحقيقية رغم انها مزيفة بصورة كاملة.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة