الكلابي يوضح حقيقة المشادة الكلامية والحلبوسي

سياسة 08/07/2019 380
الكلابي يوضح حقيقة المشادة الكلامية والحلبوسي
+ = -

سياسية- كلكامش برس؛ اوضح عضو لجنة النزاهة النيابية عن ائتلاف النصر يوسف الكلابي، الاثنين، حقيقة المسادة الكلامية مع رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي.

وذكر الكلابي في بيان “لم تحصل مشادة كلامية بيني وبين رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي ومختصر الموضوع قدمنا طلب إلى رئاسة البرلمان لغرض ادراج فقرة لتعديل قانون الموازنة تتضمن إلزام الحكومة ووزارة المالية بعدم اطلاق اي مبلغ إلى حكومة اقليم كردستان ما لم تلتزم بفقرة “أ و ب” من مادة “١٠ من الموازنة” ، التي تنص على ان “حكومة الإقليم يجب ان تسلم على ما لا يقل من “٢٥٠ الف برميل” إلى الحكومة الاتحادية وتدقيق موازنات اقليم كردستان من (٢٠٠٣ إلى ٢٠١٨) من خلال ديوان الرقابة المالية”.

واضاف “نحن نعتقد يقينا ان الموازنات التي كانت هناك اغلبها اكثر من اللازم ولم تصرف بأبوابها الحقيقية ولدينا اشكاليات كثيرة”، مستدركا ” اردنا بان تكون هذه الفقرة ملزمة للحكومة”، مؤكدا ان” ما حصل اليوم في البرلمان للأسف الشديد ترك مقترح القانون الموقع من قبل اكثر من (٦٠ نائب) إلى نهاية فقرة التوصيات”.

وبين ان “اغلب النواب لم ينتبهوا الى صلب الموضوع المطروح من قبلنا”، مؤكدا بالقول “تداخلت وعرض الموضوع بان يتم ادخال فقرة تعديل القانون ضمن جدول الأعمال لكن أغلب أعضاء البرلمان لم يصوتوا الامر الذي ادى الى اعتراضنا لأمرين الاول ان “عملية التصويت كانت سريعة ، وثانياً لان اغلب الأعضاء لم ينتبهوا الى الموضوع”

وتابع ان ” بعد تقديم الطلب الى رئاسة مجلس النواب اتفقنا على استضافة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي في البرلمان او من يخوله وزير المالية او نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة “وزير النفط” وديوان الرقابة المالية” يوم الخميس المقبل ، لافتا الى ان “الاستظافة تكون من قبلي وتحت مسمع أعضاء مجلس النواب لغرض مناقشة الموضوع وفتحه على مصراعيه”.

وختم ان” كل ما طالبنا به هو تكون هناك عدالة وانصاف ومساواة بين ابناء الشعب العراقي في كل المحافظات”، مؤكدا اننا ” لن نقبل بتوزيع الميزانية الاتحادية الى حكومة الإقليم التي لا تلتزم بالقوانين المركزية”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة