ترقب ظاهرة كونية نادرة

منوعات 10/07/2019 842
+ = -

منوعات- كلكامش برس؛ تترقب المراصد الكونية حدوث ظاهرة نادرة خلال الايام المقبلة.

وبين المتنئ الجوي الاقدم في مطار البصرة الدولي صادق عطية ان “الارض والشمس وعطارد في وضع الاقتران الداخلي اي يكون عطارد مابين الشمس والازض يوم 21 تموز الجاري وسيكون كوكب الزهرة والقمر ايضا على نفس خط الاستقامة من الجهة الاخرى للشمس وهو ما يدعى التقابل الخارجي”.

واضاف عطية “سيتمكن سكان دول المنطقة من رؤية ورصد عطارد أعلى الأفق الشرقي بعد مرور فترة عشرة أيام تقريبًا من حدوث الاقتران الداخلي للكوكب، وذلك من المناطق البعيدة عن الملوثات الضوئية والبيئية، حيث إن الفارق بين موعد شروق كوكب عطارد وشروق الشمس في الدول العربية سيزداد تدريجيا خلال الأيام القادمة . مما يتيح رصد عطارد في سماء الفجر قبل شروق الشمس”.

وتابع ان “هذه الظاهرة تعتبر من الظواهر الفلكية الطبيعية ، ولا داعي للتهويل والمخاوف من هكذا اقتران لكونه يتكرر في مدارات رحلة الكواكب حول الشمس”.

وعن خسوف القمر سيشهد العالم بتاريخ 16 تموز الجاري، خسوفًا جزئيا للقمر، والذي سيكون آخر خسوف لعام 2019، ويمكن مشاهدته في المنطقة العربية، إضافة إلى العديد من المناطق.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة