نوفاك جوكوفيتش بطلاً لويمبلدون للمرة الخامسة في تاريخه

رياضية 14/07/2019 323
نوفاك جوكوفيتش بطلاً لويمبلدون للمرة الخامسة في تاريخه
+ = -

رياضية- كلكامش برس؛ في مباراة مارثونية استمرت لـ4 ساعات و55 دقيقة، توج المصنف أول عالميًا نوفاك ديوكوفيتش بلقبه الخامس في مسيرته الإحترافية ببطولة ويمبلدون، وذلك بعد التغلب في المباراة النهائية على روجر فيدرر بخمس مجموعات بواقع (7-6) و(1-6) و(7-6) و(4-6) و(13- 12)

وشهدت الأشواط الأولى من المباراة تركيز كبير من اللاعبين على أشواط الإرسال، ورفع فيدرر من مستواه في الشوط الرابع في محاولة لوضع ديوكوفيتش تحت الضغط على شوط إرساله، وبالفعل تحصل على أول نقطة لكسر إرسال الصربي، قبل أن ينقذ ديوكوفيتش الموقف ويحافظ على شوط إرساله.

وتميز فيدرر بنهاية المجموعة بالإعتماد على الأسلوب الهجومي والمغامرة للخروج من المواقف الصعبة التي يواجهها على شوط الإرسال من خلال الكرات الساقطة أو التسديدات القوية بالبكهاند بمحاذاة الخط، ومع محافظة كل لاعب على شوط الإرسال، ذهبت المجموعة إلى شوط كسر التعادل.

وبدأ فيدرر شوط كسر التعادل بقوة من خلال الضغط على إرسال ديوكوفيتش، وفي كل مرة يسيطر فيها السويسري على النقطة، يرتكب خطأ مباشر ويهدر الفرصة، حتى تحصل ديوكوفيتش على الكسر الصغير الأول للإرسال، ويحصل على الريادة.

ولكن سرعان ما رد فيدرر الكسر وعززه بآخر في النقطة التالية مباشرة، مع مواصلته الإعتماد على الأسلوب الهجومي في كل نقطة، إلا أن ديوكوفيتش رفع من مستواه بنهاية الشوط وتمكن من الحصول على كسر صغير للإرسال في وقت قاتل، ليحسم المجموعة الأولى لصالحه في غضون 58 دقيقة.

وانخفض مستوى ديوكوفيتش في الشوط الأول من المجموعة الثانية، ليحقق فيدرر أول كسر للإرسال في المباراة ويحصل على التقدم في النتيجة، وواصل السويسري الضغط على الصربي، وتحصل على كسر إرسال آخر ليتقدم في المجموعة بنتيجة 3-0.

وفي الشوط السابع في المجموعة الثانية حصل فيدرر على كسر الإرسال الثالث، بعد ارتكاب ديوكوفيتش لخطأ مزدوج، ليعادل فيدرر النتيجة في غضون 25 دقيقة.

وشهدت تلك المجموعة تسديد فيدرر لـ9 كرات قاضية مقابل كرتين فقط لديوكوفيتش، وارتكب الصربي 10 أخطاء مباشرة مقابل 4 أخطاء للنجم السويسري.

وتحسن مستوى ديوكوفيتش في المجموعة الثالثة، واستعاد الثقة على شوط الإرسال من جديد، وفي الشوط العاشر تحصل فيدرر على نقطة لكسر إرسال ديوكوفيتش وحسم المجموعة، إلا أن الصربي خرج من المأزق بإرسالات موجهة تجاه جسد السويسري.

ومثل المجموعة الأولى، تمكن كل لاعب من الحفاظ على شوط الإرسال، لتصل المجموعة إلى شوط كسر التعادل، الذي فرض المصنف أول عالميًا هيمنته عليه، ليحسم المجموعة الثالثة في غضون 52 دقيقة، ويتقدم في المجموعات 2-1.

وبدا على فيدرر انخفاض المستوى بعض الشيء في بداية المجموعة الرابعة، إلا أنه سرعان ما استعاد الثقة، وبدأ في الضغط على ديوكوفيتش من جديد، ليكسر إرسال الصربي في الشوط الخامس، ليستعيد الحماس والقوة من جديد ويتمكن من كسر إرسال الصربي مرة أخرى في الشوط السابع، إلا أن ديوكوفيتش رفض الاستسلام ورد أحد الكسرين في الشوط الثامن، إلا أن فيدرر نجح في حسم المجموعة في الشوط العاشر.

وفي الشوط الثالث من المجموعة الخامسة، تحصل ديوكوفيتش على 3 فرص لكسر الإرسال، إلا أن فيدرر أنقذهم وحسم الشوط لصالحه.

وواصل ديوكوفيتش الضغط على فيدرر، ليتمكن من كسر الإرسال في الشوط السادس، ويتقدم في المجموعة الحاسمة 4-2، إلا أن فيدرر سرعان ما رد الكسر في الشوط التالي مباشرة، ليعود في نتيجة المجموعة.

وفي الشوط الـ15 في المجموعة، تمكن فيدرر من الرجوع من التأخر في النتيجة 30-0، ليكسر إرسال النجم الصربي ويرسل للفوز بالمباراة، وبالفعل تحصل السويسري على نقطتين للفوز بالمباراة، إلا أن الصربي عاد وكسر إرسال فيدرر من جديد.

وحافظ الثنائي على شوط الإرسال، حتى تحصل فيدرر على نقطتين لكسر الإرسال في الشوط الـ23، إلا أن ديوكوفيتش أنقذهما وحسم الشوط لصالحه.

وبدأ ديوكوفيتش شوط كسر التعادل بقوة من خلال الحصول على كسر إرسال صغير، والتقدم 4-1، ليحصل على التقدم وينهي المباراة لصالحه.

 

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة