بابل تسترجع عقاراً بقيمة 6 مليار دينار

سياسة 20/07/2019 70
 بابل تسترجع عقاراً بقيمة 6 مليار دينار
+ = -

كلكامش برس – بابل

 

أعلنت هيأة النزاهة تمكنها من إعادة ملكية  قطعة أرض في محافظة بابل، إلى ملكية مديريَّة بلديَّات المحافظة، بعد أن تم بيعها بمبلغ تصل نسبته إلى 10% فقط من قيمتها الحقيقية.

وذكر بيان للهيئة تلقت “كلكامش برس”، نسخة منه، اليوم السبت، أن “محكمة استئناف بابل، الهيأة الاستئنافية الأولى أصدرت قراراً بإعادة تسجيل العقار البالغة مساحته (دونماً ونصف الدونم) وقيمته التقديرية ستة مليارات بإسم مدريرية الحلة”.
وأشارت دائرة التحقيقات في الهيأة في معرض حديثها عن تفاصيل عملية إعادة القطعة، إن “معلوماتٍ وردت بهذا الشأن تفيد بتسجيل القطعة الواقعة في مدينة  الحلة البالغة مساحتها (1100م2) باسم إحدى المواطنات لإنشاء دار حضانة” لافتة إلى “قيام ملاكات مكتب تحقيق بابل التابع للهيأة بضبط أوليات عملية البيع كافة المتمثلة بأصل محاضر تقدير سعر القطعة، وكتاب ديوان المحافظة – مكتب المحافظ، وكتاب بلدية الحلة، ومذكرة تقدير اللجنة الأولى، ونسخة من معاملة القطعة لكون الأصل مرسلاً إلى وزارة الإعمار والإسكان والبلديات”.

وأضاف البيان أن “الإجراءات التحقيقية قادت إلى إعادة تسجيل قطعة الأرض باسم بلدية  الحلة بعد قيام ديوان محافظة  بابل ببيعها بمبلغ (165,000,000) مليون دينارٍ”، مبينة أن “هذا المبلغ أقل من القيمة الحقيقية للأرض، التي تقدر بقرابة 6 مليارات دينار، فضلاً عن مصادرة أكثر من أربعين مليون دينار تشكل 25% من قيمة بيع القطعة إلى خزينة الدولة، حسب ضوابط وتعليمات القرار 251 لسنة 1986”.

وأشار البيان  الى أن “الاتحاد المحلي للجمعيات الفلاحية في المحافظة قام بنقل ملكية العقار وتسجيله باسمه بشكلٍ غير قانوني وبدون الحصول على كتاب تمليك من الجهة المالكة للعقار، ثم قام لاحقاً ببيعه إلى شخصٍ آخر وتسجيله باسمه في دائرة التسجيل العقاري بصورةٍ مُخالفةٍ للقانون”.

واوضح البيان أن “محكمة بداءة الحلة سبق لها أن أصدرت قراراً بإبطال القيود الخاصَّة بالعقار المسجل باسم الاتحاد المحليِّ للجمعيات الفلاحيَّـة في المحافظة ، وإعادة تسجيله باسم مديريَّـة بلدية الحلة، وإشعار مديرية التسجيل العقاري في المحافظة؛ لتنفيذ ذلك في سجلاتها”.

 

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة