التعليم النيابية تؤكد دعمها لمطالب المعتصمين من حملة الشهادات العليا: الدولة هي السبب في معاناتهم!

سياسة 25/07/2019 88
التعليم النيابية تؤكد دعمها لمطالب المعتصمين من حملة الشهادات العليا: الدولة هي السبب في معاناتهم!
+ = -
كلكامش برس/ بغداد
أكدت عضو لجنة التعليم العالي النيابية غيداء كمبش، الخميس، دعم لجنتها لمطالب المعتصمين من حملة الشهادات العليا بالتعيين في الدوائر الحكومية، مشيرة الى ان الدولة هي من جعلت الشعب “يجري خلف التعينات والوظائف”.
وقالت كمبش في مؤتمر صحفي عقدته في مجلس النواب وحضرته “كلكامش برس”، إن “اصحاب الشهادات العليا معتصمين ومنذ اسابيع دون ان يتم الاستجابة لمطالبهم المشروعة بالتعيين على دوائر الدولة وهم افنوا جزءا كبيرا من حياتهم في الدراسة، ونحن في لجنة التعليم العالي نعتقد ان هذا التظاهر هو حق دستوري وشرعي ونحن رغم ادراكنا ان سوق العمل لا يمكنه استيعاب الجميع لكن تلك الكفاءات لها حق وهذا الاخفاق تتحمله الحكومات السابقة في خلق سوق عمل يستوعب تلك الكفاءات”.

واضافت كمبش، ان “العراق يعتمد على واردات النفط ولم نشاهد اي تطوير للقطاعات الاخرى الزراعية والصناعية والتجارية والاستثمار والتي لو تم تفعيلها وتطويرها لما وصلنا الى حالة لا نحسد عليها وكانت تلك الكفاءات تعمل وتبدع في بلدها”، لافتة الى ان “العراق مؤيدة للمعتصمين ومستعدة لدعم مطالبهم التي تضمن حقوقهم وكان البرلمان قد اصدر قرارات سابقة لتشغيل الكفاءات العلمية ومنحهم نسب من التعينات” .
مقالات ذات صلة
واشارت الى ان “الحلول المقترحة من الحكومة لحل مشاكل المعتصمين يعتقدون انها حلولا بطيئة وغير مفعلة ما يجعلنا نركز على دعوة البرلمان والحكومة لتفعيل اليات اكثر فائدة وسرعة في معالجة مشكلة هذه الشريحة”، مشددة على ان “الدولة هي من جعلت الشعب يجري خلف التعينات والوظائف لانها اهملت باقي القطاعات ماجعل الشعب مجبور على الذهاب للبحث عن التعيين لتوفير قوته، ونعتقد ان الفترة التي سيتصدى فيها رئيس الوزراء لمنصبه في رئاسة الوزراء قد لا تكون كافية لحل مشاكلهم جذريا لكن من الممكن ان يضع ارضية مناسبة للانطلاق بحل تلك المشاكل”.
شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة