حزب كردي: الانتخابات اثبتت كردستانية كركوك ولن نساوم عليها

سياسة 13/09/2018 526
حزب كردي: الانتخابات اثبتت كردستانية كركوك ولن نساوم عليها
+ = -

سياسية؛ كلكامش برس- قال المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكردستاني سعدي احمد بيره، اليوم الخميس، ان “الاتحاد الوطني لن يساوم على محافظة كركوك”.

وذكر بيره في مؤتمر صحفي، عقب اجتماع المجلس القيادي للاتحاد الوطني في مدينة السليمانية، ان “الاجتماع اكد ضرورة عمل جميع مراكز التنظيمات واللجان ومؤسسات الاتحاد الوطني، في جميع المدن والمناطق باقليم كردستان على نصرة قائمة الاتحاد الوطني الكردستاني في انتخابات برلمان كردستان”.

ولفت الى ان “اجتماع المجلس القيادي بحث بشكل مفصل الأوضاع في كركوك”، موضحا ان “الاتحاد الوطني لن يساوم على كركوك، خاصة وان جماهير الاتحاد الوطني المخلصة، ورغم ما مرت به كركوك من ظروف واوضاع، صوتوا للاتحاد الوطني في انتخابات مجلس النواب، واستطاع الاتحاد الوطني حصد 6 مقاعد في المحافظة، واثبات كردستانية كركوك”.

واضاف، “هناك حديث عن هوية محافظ كركوك المقبل”، موضحا ان “محافظ كركوك سيكون من الكرد وحسب المقاعد الانتخابية سيكون من الاتحاد الوطني”، لافتا الى ان “الاتحاد الوطني سيعلن مرشحه لشغل منصب محافظ كركوك في وقته”.

وبخصوص تشكيل الحكومة الاتحادية، أعرب بيره عن أمله بان “تتشكل الحكومة في اقرب وقت وبمشاركة جميع الاطراف”، منوها الى “تشكيل لجنة مشتركة بين الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي بشأن المناصب التي هي من حصة الكرد في بغداد”.

وعن المرشح لمنصب رئيس الجمهورية، اكد بيره ان “المنصب من حصة الاتحاد الوطني وهو للاتحاد الوطني بموجب اتفاق بينه وبين الحزب الديمقراطي، بأن يكون رئيس الجمهورية من حصة الاتحاد الوطني ورئاسة الاقليم من حصة الديمقراطي، والآن صلاحيات رئيس الاقليم ذهبت لرئيس حكومة الاقليم نيجيرفان بارزاني، وهو نائب رئيس الحزب الديمقراطي”.

وتابع ان “مسألة مرشح منصب رئاسة الجمهورية وضعت امام المكتب السياسي”، مبينا “هناك عدد من المسؤولين في الاتحاد الوطني لديهم الامكانات والقدرات لشغل المنصب”.

وبين ان “المكتب السياسي سيتخذ القرار باختيار المرشح لشغل المنصب، وسيتم بعدها الحوار مع الديمقراطي بشأن ذلك”.

وكان احد قادة الحزب الديمقراطي الكردستاني، افاد امس لـ كلكامش برس، بان “الديمقراطي الكردستاني رشح رئيس حكومة الاقليم لمنصب رئاسة الجمهورية”، مشيرا الى ان الحزب “وعد باستكمال المباحثات مع الاتحاد الوطني لتقاسم السلطة وان يكون منصب رئيس حكومة الاقليم من حصة الاتحاد”.

ولفت الى ان “اغلب قادة بغداد ليس لديهم اعتراض على هذا الترشيح، شريطة ان يحصل اجماع كردي عليه”.

يشار الى ان، مدير مكتب حزب الاتحاد الوطني الكردستاني، ملا ياسين، اكد في الثاني من ايلول الجاري، تصميم حزبه على رئاسة الجمهورية، وهناك شخصيات أعلنت ترشحها وقد تحدث مفاجآت غير متوقعة خلال الساعات المقبلة.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة