وزير الكهرباء: سنحقق “الاكتفاء الذاتي” من الطاقة خلال 4 سنوات  

سياسة 29/07/2019 89
وزير الكهرباء: سنحقق “الاكتفاء الذاتي” من الطاقة خلال 4 سنوات  
+ = -

كلكامش برس/ بغداد

أعلن وزير الكهرباء لؤي الخطيب، الاثنين، عن وصول وزارته حد الاكتفاء الذاتي في إنتاج الطاقة في عموم البلاد خلال السنوات الأربع المقبلة وبشكل تدريجي بالرغم من التحديات التي تواجه الوزارة، فيما اشار إلى أن المدة المقبلة ستشهد إنجاز الربط الكهربائي المشترك مع دول الخليج.

 

وقال الخطيب في حوار مع صحيفة “الصباح” الرسمية، إن “معدل الانتاج في فصل صيف العام الماضي 2018 كان 14 ألف ميغاواط، وبالرغم من تسلم الاطلاقات المالية في شهر نيسان لهذا العام 2019 إلا أننا نجحنا بالوصول بالانتاج الى أكثر من 19 ألف ميغاواط، إذ تم وضع خطة معجلة تقضي بالنهوض بهذا الواقع لاسيما أن الكثير من السياسيين والمحللين والسفراء كانوا يتوجسون من انهيار العملية السياسية وتغير الحكومة جراء أحداث ملف البصرة، ولكن بجهود العاملين والخطة الموضوعة وبما هو متاح وبالتحديات التي واجهناها نجحنا في البصرة، فبعد أن كان البعض يحسب بأن تكون منها شرارة الأزمة السياسية في العراق وإذا بها الآن تعد منجزا للحكومة”.

 

وأضاف الخطيب، أن “البصرة التي كانت تعاني من شح الخدمات لاسيما بملف الكهرباء والتي كانت تجهز بحدود 15 ساعة يومياً؛ ينعم مركز البصرة اليوم وأغلب أحيائها بـ 24 ساعة تجهيز، وهذا الأمر يجب أن يؤشر كإنجاز، وعندما أتحدث عن البصرة فهي ليست محافظة عادية بل نتحدث عن مورد العراق الاقتصادي والمالي، وأي محافظة في العراق – بما فيها بغداد – عندما تتأثر في الخدمات لا تنهار الدولة ولكن البصرة عندما تتأثر تنهار الدولة، لأن فيها مواردنا الاقتصادية وحقولنا، وبالنهاية لا نملك الا أن تكون هذه المحافظة محمية من كل جوانبها ولا نجعلها حجة لمن يتربص بالعملية السياسية أو بالعراق عن طريق استغلالها كثغرة لهدم”.

 

وتابع أن “تضافر الجهود والدعم اللامحدود من رئيس الوزراء والوزارات الساندة أسهمت بتحقيق هذه الزيادة في تجهيز الكهرباء وتفويت الفرصة على من كانوا يتربصون بالعراق سوءا، وأنا أقولها (إذا تم منحنا المدة المتبقية مع بقاء نفس المستوى من التحديات والضغط الذي تتعرض له الوزارة، فستحل مشكلة الكهرباء خلال السنوات الأربع المقبلة وبشكل تدريجي) أي خلال مدة الحكومة الحالية وفق مقومات إصلاح التعرفة وتطوير ملف الغاز في العراق، إذ تعتمد سياسة الوزارة تصفير الأخطاء والبناء على نجاحات من سبقنا في تسنم الوزارة وتقويم التحديات التي سنواجهها للوصول الى حد الاكتفاء الذاتي وتوفير الخدمات”.

 

وأكد الخطيب، أن وزارته “تعمل الان على الربط الخليجي عن طريق الكويت والسعودية بصورة مباشرة ومع كل من تركيا والأردن، وخلال سنة سيتحقق الربط الخليجي وهناك مفاوضات مع الجانب التركي لتفعيل عملية الربط معها، أما بالنسبة للربط الكهربائي مع الأردن فيتطلب إنجازه مدة تصل الى سنة ونصف السنة على أن ينفذ على الأراضي العراقية من قبل ملاكات الوزارة، وستتم المباشرة بهذا المشروع في مطلع شهر أيلول المقبل على أن ينجز خلال عام ونصف العام لاستكمال الربط”، مبينا أن “هذه المشاريع بالنهاية توفر طاقات انتاجية في حالة الاستيراد أو كبلد ناقل للطاقة، ويجب أن نشترك بهذا المشروع لأنه سيخلق سوق كهرباء واعدة ويدر على العراق منافع اقتصاديه كبيرة”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة