خبير نفطي يكذب الرواية الحكومية: 630 ألف برميل يوميا نسبة صادرات إقليم كردستان من النفط

اقتصادية 30/07/2019 641
خبير نفطي يكذب الرواية الحكومية: 630 ألف برميل يوميا نسبة صادرات إقليم كردستان من النفط
+ = -

كلكامش برس/ بغداد 

كشف الخبير النفطي، حمزة الجواهري، الثلاثاء عن أن نسبة ما يصدره الإقليم من النفط يومياً تتعدى حدود الـ250 الف برميل يوميا بكثير، فيما لفت إلى أن 80 ألف برميل يوميا تهرب تحت أنظار الجميع، بحسب االجواهري.

وقال الجواهري في حديث  لـ”گلگامش برس” إن” تصدير النفط يجب ان يكون من خلال الحكومة الإتحادية بحسب المادة 110 اولا وثالثا”، مبينا أن “الإقليم ينتج بحسب موقع وزارة النفط وبيان وزارة الموارد الطبيعية في الإقليم 550 الف برميل يوميا”.

وأضاف أن” هناك كميات أخرى تؤخذ عبر الشاحنات من آبار شرق كركوك وآبار نفط خانة والمناطق المجاورة لها ومن آبار القيارة ونجمة وحقل صفية، وتصل الى حدود الـ80 ألف برميل يوميا تنقل عبر الصهاريج أمام أنظار الجميع”، مشيرا إلى أنه “في حال احتساب هذه الكميات يكون التصدير أكثر من 630 الف برميل يوميا”.

ولفت إلى أن “اتفاق الـ 250 ألف برميل يوميا، أبرم في فترة تولي عادل عبد المهدي وزارة النفط، دون اتفاق مع الحكومة وإنما باتفاقه مع الإقليم، وتم غض النظر عن هذا الاتفاق ولم يسلم الإقليم أي برميل”، مستغربا “عودة الإتفاق إلى 250 ألف برميل رغم تأكيد الجميع على كونها 630 ألف برميل يوميا”.

وبين أن “تصدير النفط العراقي يجب أن يكون عبر شركة سومو وهذا هو  الخلاف الرئيسي”، مشككا في أن “يلتزم الإقليم حتى بالإتفاق الـسابق”.

وتابع بالقول أن “الإقليم يطالب بعودة البيشمركة إلى المناطق المتنازع عليها بضمنها حقول كركوك وسهل نينوى وغرب الموصل وشمال ديالى”.

وأشار إلى أن “الإقليم يتفاوض أيضا على عائدات المنافذ الحدودية وهي تصل الى 4 مليارات دولار سنويا، ويتفاوض على الضرائب والرسوم الحكومية والتي هي من 6-7  مليار دولار سنويا، وكل ذلك لم يستحصل منها شيء”

ونوه إلى أن “الإقليم يطالب برواتب لـمليون و300 ألف موظف فضلا عن رواتب البيشمركة التي لاتؤتمر من قبل القائد العام للقوات المسلحة، لكنهم بحسب الحكومة لايزيدون على الـ 620 ألف”، واصفا هذه الخطوات بأنها “مطالبات بفيتو على القرار العراقي وتحديدا القرار المالي ونفوذ أكبر للأقليم داخل الحكومة الإتحادية”.

يذكر أن موازنة العام 2019 قد تضمنت أن تدفع بغداد رواتب موظفي الإقليم، من دون اشتراط أن تعيد أربيل ما عليها من إيرادات نفطية.

وكانت لجنة النفط والطاقة والثروات الطبيعية في مجلس النواب، أعلنت في وقت سابق عن تشكيل لجنة مشتركة بين الحكومة الاتحادية وإقليم كردستان، للمباشرة بتسليم 250 ألف برميل من النفط الخام يومياً الى بغداد، وأوضحت اللجنة أن إيرادات الأشهر السابقة سيجري تسليمها الى الحكومة الإتحادية بأثر رجعي.

 

 

 

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة