الأمن والدفاع النيابية تكشف عن شمول قيادات في الحشد الشعبي بعقوبات أميركية جديدة

سلايدر 01/08/2019 461
الأمن والدفاع النيابية تكشف عن شمول قيادات في الحشد الشعبي بعقوبات أميركية جديدة
+ = -

كلكامش برس / بغداد

كشف عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية مهدي آمرلي، الأربعاء، عن شمول قيادات في الحشد الشعبي بقوائم العقوبات الأميركية جديدة، مشيرًا إلى أن أحد أسباب قرار الخزانة الأميركية هو الحراك البرلماني لإخراج القوات الأجنبية من العراق.

وقال آمرلي في تصريح لـ كلكامش برس” إن “هناك تدخلًا سافرًا من الخزانة الأميركية في السيادة العراقية، وهذا غير مقبل”، مبينًا أن “اتهام بعض القيادات والزعاء ووضعهم ضمن قائمة المطلوبين للخزانة الأميركية أمر مرفوض”.

وأشار إلى أن “هذه القائمة ستتبعها قوائم أخرى قد تطال شخصيات عراقية وقيادات في الحشد الشعبي”، داعيًا الكتل السياسية إلى “وضع حد لهذا الموضوع، إذ ليس من حق أي دولة التدخل في الشأن الداخلي العراقي”.

وبيّن أن “مجلس النواب رافض لهذه التدخلات وسيكون له قرارًا بذلك”، مؤكدًا “ضرورة أن يكون قرار من مجلس النواب لإيقاف هذا التدخل في الشأن العراقي”.

وأوضح أن “هناك حراكًا برلمانيًا لإخراج القوات الامريكية من العراق، وهذا القرار أحد أسباب اصدار القرار الخزانة الامريكية”، مشيرًا الى أن “هناك 350 مدربًا اميركيًا في القواعد ولكن لدينا الآن عدد هائل من الأميركان متواجدين”.

وأضاف أن” لجنة الأمن النيابية طالبت رئيس أركان الجيش والقائد العام تقديم عدد القوات الامريكية في العراق”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة