النزاهة النيابية: واشنطن ضغطت على عبد المهدي لتبرئة الفلاحي.. ولجنة التحقيق “وهمية”

سياسة 07/08/2019 100
النزاهة النيابية: واشنطن ضغطت على عبد المهدي لتبرئة الفلاحي.. ولجنة التحقيق “وهمية”
+ = -

كلكامش برس/ بغداد

كشفت لجنة النزاهة النيابية، الأربعاء، وجود وثائق تدين الولايات المتحدة الأمريكية بالتدخل لتبرئة قائد عمليات الانبار الفريق ركن محمود الفلاحي من تهمة التخابر والخيانة، فيما اعتبرت تشكيل اللجان التحقيقية بشأن الفلاحي بأنها حصلت لتسويف الخيانة، وأنها “وهمية”.

وقالت عضو اللجنة، النائب عالية نصيف، في بيان تلقت “كلكامش برس”، نسخة منه، إن “التحقيقات الأولية مع الفلاحي أثبتت بأنه متورط بالخيانة والتخابر مع المخابرات الأمريكية لاستهداف مواقع الحشد الشعبي”، لافتة إلى أن “تشكيل اللجان التحقيقية العليا حصلت بضغوط واشنطن تجاه رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي لتسويف القضية وتمييعها، وعدم ظهور لجنة التحقيق للعلن دليل قاطع على انها وهمية وفضائية”.

وتابعت، أن “لجنة النزاهة تمتلك وثائق مؤكدة بتدخل واشنطن في تبرئة الفلاحي من تهمة التخابر والخيانة”، مبينة أن “نقله للمحاربين حصل بضغوط أمريكية وكان من المفترض أن يحال للمحاكم العسكرية لمحاسبته على خيانة المؤسسة العسكرية”.

فيما كشف النائب عن تيار الحكمة جاسم البخاتي، الأربعاء، عن “نية بعض الكتل النيابية جمع تواقيع لإعادة التحقيق مع قائد عمليات الأنبار محمود الفلاحي المتورط بالتخابر مع الاستخبارات الأميركية”.

شاركنا الخبر
آخر التحديثات
تصفح جميع المواضيع
الأكثر مشاهدة