الرئيسية / على خطى السعودية.. العراق والكويت يخفضان أسعار صادراتهما من النفط

على خطى السعودية.. العراق والكويت يخفضان أسعار صادراتهما من النفط

كلكامش برس/متابعة 

أعلن العراق والكويت، وهما من أكبر منتجي منظمة "أوبك"، عن تقديم خصم كبير في سعر النفط، الذي يبيعانه إلى آسيا، ويأتي ذلك بعدما اتخذت السعودية إجراء مماثلا.

وقد خفض العراق سعر برميل نفط "البصرة الخفيف" تسليم أبريل المقبل بمقدار 5 دولارات. وفي الوقت نفسه، تخطط الشركة العراقية لتسويق النفط "سومو" لزيادة الصادرات الشهر المقبل، وفقا لمصادر "بلومبرغ".

كذلك أعلنت الكويت عن خصم للمشترين في آسيا بمقدار 6 دولارات للبرميل، وهو نفس الخصم الذي قدمته السعودية للعملاء في شرق وجنوب شرق آسيا.

وعن سبب هذا الخصم الكبير الذي قدمته شركة "أرامكو" السعودية لعملائها، ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال"، نقلا عن مسؤول سعودي، أن خفض الأسعار يهدف بشكل مباشر إلى إضعاف الموقف الروسي.

وشددت الصحيفة على أن الجانب السعودي اتخذ هذه الخطوة بعد فشل دول تحالف "أوبك+" نهاية الأسبوع الماضي في التوصل إلى اتفاق بشأن شروط تمديد اتفاق خفض الإنتاج الحالي، والذي ينتهي بنهاية مارس الجاري.

وخلال مفاوضات "أوبك+" الأخيرة رفضت روسيا مقترحا بزيادة إضافية في خفض الإنتاج بواقع 1.5 مليون برميل يوميا حتى نهاية 2020، من جهتها رفضت الرياض تمديد الاتفاق الحالي بالشروط الراهنة.

وبعد ذلك أعلنت "أرامكو"، الثلاثاء الماضي، أنها ستزيد إمدادات النفط إلى الأسواق إلى 12.3 مليون برميل من النفط يوميا في أبريل المقبل، مع انتهاء قيود الإنتاج المنصوصة في اتفاق "أوبك+"، وللمقارنة فقد كان إنتاج المملكة بموجب الاتفاق يبلغ 9.7 مليون برميل يوميا.

وعلى خطى "أرامكو"،أعلنت الإمارات استعدادها لزيادة إنتاجها النفطي بواقع مليون برميل يوميا من النفط، من 3 إلى 4 ملايين برميل يوميا.

ورغم المؤشرات التي تظهر أن السعودية أعلنت "حرب أسعار نفطية" ضد روسيا، إلا أن مصدر في منظمة "أوبك" نفى ذلك، وقال إن المنظمة تعتبر روسيا شريكا مهما في سوق النفط.



12-03-2020
عودة