الرئيسية / استطلاع: تأييد واسع من العراقيين للتظاهرات وتراجع واضح لحظوظ القيادات السياسية

استطلاع: تأييد واسع من العراقيين للتظاهرات وتراجع واضح لحظوظ القيادات السياسية

كلكامش برس/ متابعة

كشفت المجموعة المستقلة للأبحاث، اليوم الاربعاء، أن نسبة المؤيدين للتظاهرات بلغت 85% من الشعب العراقي، بحسب آخر استطلاع شمل أكثر من 2000 مقابلة أجريت وجهاً لوجه أو باستخدام وسائل الاتصال من قبل باحثي المجموعة.

وقال مدير الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في مؤسسة "غلوب" الدولية للأبحاث، منقذ داغر، في تصريح اطلعت عليه "كلكامش برس"، انه "من خلال الاستطلاع الذي أجرته المجموعة المستقلة للأبحاث، استنتجنا أنه لا يزال هناك تأييد لبعض القيادات السياسية، وفيما عدا بعض القيادات الكردية، فان جميع القيادات السياسية العراقية (سنة وشيعة) عانت من هبوط حاد في مستوى التأييد لها شعبياً".

وتحدث عن رضا العراقيين عن دور القادة السياسيين في إدارة البلد الذي جاء "مخيبا للآمال لعدم رضاهم عن دورهم، حسب الإحصائيات، فيما استثني القادة الكرد من ذلك، حيث حصلوا على الثقة بنسبة 20% من العينة المستطلعة".

واوضح ان "نسبة 90% من العراقيين أيدوا مطالب التظاهرات، واعتبروها مشروعة حسب نتائج الاستبيان، فيما صوّت 5% فقط بأنها غير مشروعة".

وأضاف "نستنتج هنا، أن هذه النتائج تدحض الفرضيات التي قالت إن التظاهرات لا تمثل أغلبية العراقيين، بل على العكس من ذلك"، معززا كلامه بأن "أعداد المؤيدين للتظاهرات مرتفعة جدا منذ عام 2019 على مستوى العراق".

وتابع حديثه قائلا أن "محاسبة المسؤولين عن قتل المتظاهرين وقمعهم وتحديد موعد لانتخابات مبكرة، هما المطلبان الرئيسيان اللذان ركز عليهما معظم العراقيين".

25-03-2020
عودة